القوى الناعمة في مصر تتمرد على مرسي

القوى الناعمة في مصر تتمرد على مرسي

القوى الناعمة في مصر تتمرد على مرسي

القاهرة- (خاص) من عمرو علي

وقع الإثنين الماضي في فندق هيلتون رمسيس بالقاهرة أكثر من مائة شخصية عامة في مصر من السياسيين والفنانين والأدباء على (حملة تمرد) والتي تهدف لسحب الثقة من الرئيس محمد مرسي وجماعة الإخوان المسلمين وإقامة انتخابات رئاسية مبكرة بعد فشلهم في إدارة الدولة.

 

وجاء من أبرز الشخصيات التي وقعت على الحملة الفنانين: آثار الحكيم، عزة بلبع، تسير فهمي والفنان عبد العزيز مخيون، والإعلامي حسين عبد الغني والمستشارة تهانى الجبالى نائب رئيس محكمة الدستورية السابقة، والدكتور حازم الببلاوى نائب رئيس الوزراء، والشيخ مظهر شاهين خطيب الثورة، والكاتبة الصحفية سكينة فؤاد، وأحمد بهاء الدين شعبان المنسق العام للجميعة الوطنية للتغيير، والمهندس ممدوح حمزة، ونيفين مسعد، وفاطمة ناعوت وأنيسة حسونة، وعبد الجليل مصطفى القيادي بجبهة الإنقاذ، وعمرو حلمى وزير الصحة السابق، وياسر رزق رئيس تحرير جريدة المصري اليوم، وعصام الإسلامبولي، وحسام عيسى ومايكل منير.

 

وأكدت الفنانة تيسير فهمى أن حملة تمرد وسيلة قوية للتخلص من حكم الإخوان أعداء هذا الوطن مصر، ولا يجوز بقائهم في السلطة، ولا إعطائهم فرصة لتصحيح المسار بعد ما فعلوه في الدولة المصرية، داعية جموع الشعب المصري للتوقيع على حملة تمرد، ورفع رايات التمرد على الفقر والجوع والخيانة وقتل الشعب المصري.

 

وقالت المستشارة تهاني الجبالي نائبة رئيس المحكمة الدستورية السابقة، والتي تم استبعادها نتيجة للدستور الجديد: “سأقوم بواجبي تجاه حملة تمرد، وسأعقد مائدة مستديرة في 11 حزيران يونيو لدارسة الأثر القانوني والدستوري على تفعيل توقيع 15 مليون مواطن لحملة تمرد لإسقاط نظام الإخوان المستبد.

 

وأكد محمد عبد العزيز عضو المكتب التنفيذي للتيار الشعبي، وأحد منسقي حملة تمرد أن الحملة بدأت التنسيق مع قوى مصر الناعمة المتمثلة في الفنانين والادباء ولاعبي الكرة والرياضات المختلفة، وذلك لدعم الحملة بهدف الوصول إلى 15 مليون توقيع قبل نهاية الشهر الحالي، مشيراً إلى تنظيم حفلات توقيع جماعية للفنانين داخل دار الأوبرا من الثلاثاء وحتى الجمعة المقبل، وفي نقابة المهن التمثيلية يتم تنظيم لقاءات مع مجموعة من الفنانين وجمع التوقيعات داخل الأندية بمشاركة عدد من لاعبي كرة القدم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث