شابة تتحدى إتهامات الكسل للسعوديين

شابة تتحدى إتهامات الكسل للسعوديين

شابة تتحدى إتهامات الكسل للسعوديين

تمكنت رها محرق البالغة من العمر 27 عاماً في منتصف مايو/أيار الماضي من الصعود إلى قمة جبل إيفرست، لتدخل التاريخ باعتبارها أول امرأة سعودية تتسلق أعلى قمة في العالم.

 وقالت رها لصحيفة “اليوم” السعودية: ” منذ صغري أحب المغامرة والتميز إضافة إلى حبي للطبيعة والحيوانات، وكان لأسرتي الدور الكبير والدافع الأول في دعمي وتنمية مواهبي بتشجيعي، وبالنسبة لدراستي كانت طبيعية مثلي مثل غيري من البنات”.

 

وحول فكرة تسلق المرتفعات، قالت رها لصحيفة “اليوم” السعودية: “إنها كانت بالصدفة حيث كنا نجلس مع مجموعة كبيرة من الشابات والشباب -خلال دراستها في الإمارات- وذكر أحدهم بأنه تسلق مؤخراً قمة (كلمنجاروا) في تنزانيا وعندما سمعت ذلك بدأت أسأله فرد علي بأنكم سعوديات تحبون الكسل ولا تستطيعون فعل ذلك، وبدأ التحدي بيني وبين نفسي بأنني أستطيع ولا يوجد مانع يمنعني من تحقيق ذلك إضافة لرغبتي في كسر روتين الحياة الممل”.

 

وقالت “رها” حول طبيعة استقبال خبر صعودها “إيفرست” من الشعب السعودي لها، إنها لم تكن تتوقع “الاستقبال الرائع والإشادة من الجميع خصوصاً البنات وتردني اتصالات ورسائل تهنئة وتسأل عن كيفية بدايتي لتحقيق الحلم ، وأرى في رسائلهم الرغبة في خوض الفتاة السعودية لمثل هذه التجارب”.

 

ووجهت “رها” رسالة إلى المرأة السعودية قالت فيها “بأيدينا نعمل المستحيل، والمرأة السعودية قادرة على الخوض في أي مجال في الحياة بشرط أن  تُعطى الفرصة الكاملة ويكون لديها الشجاعة لتحقيق أحلامها وتكسير العوائق التي تواجهها والبعد عن الخوف ومصارحة الأهل في جميع شؤونها كون الأسرة هي الداعم الأول لها وأتمنى من النصف الآخر الرجال دعم المرأة وإعطاءها حقها في ممارسة حياتها بشكل ايجابي في الحياة لأنها نصف المجتمع”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث