ليلى جبر تعود للشاشة بعد غياب خمس سنوات

ليلى جبر تعود للشاشة بعد غياب خمس سنوات

دمشق – قررت الفنانة السورية ليلى جبر العودة للدراما السورية من خلال مسلسل “طوق البنات” أمام كاميرا المخرج محمد زهير رجب، وذلك بعد توقف خمس سنوات عن التمثيل، بعد آخر عمل قدمته عام 2009 بعنوان “قلوب صغيرة”، بسبب استقرارها في أمريكا.

وتدور أحداث المسلسل الذي تنتجه شركة “قبنض للإنتاج”، في مدينة دمشق وتمتد من فترة الاحتلال الفرنسي لسوريا حتى نيلها الاستقلال عام 1946.

ويروي المسلسل قصة واقعية تتناغم أحداثها في حارات دمشق، فطوق البنات هو الذي اشتراه والد الفتيات لابنته الصغيرة (ست الشام) بنصيحة من زوجته ليقرر توزيع خرزاته على بناته، وبلحظة انتقام من والد البنات يقدم أحد الأشخاص على خطف أصغر بناته، وتسرد الرواية معاناة الأهل.

كما ترصد الأحداث حكاية افتراضية عن وقوع ضابط فرنسي في حبّ فتاة دمشقية والذي جاء إلى دمشق لقمع المقاومة ضد المحتل الفرنسي، كما يحكي عن التآلف بين أهل الشام من مسلمين ومسحيين، ومعجزة حب الضابط الفرنسي لفتاة من دمشق وحيرته بين البقاء من أجلها والزواج بها حتى يعقد الزواج بجامع في دمشق.

ويشارك الممثلة جبر في بطولة هذا العمل كل من النجم رشيد عساف، والنجمة سوزان نجم الدين، والفنانة القديرة منى واصف، وفنان الشعب رفيق سبيعي، والنجم الشاب وائل شرف، وآخرين من نجوم الدراما السورية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث