روبي: الإغراء كان طريقي نحو الشهرة

روبي: الإغراء كان طريقي نحو الشهرة
المصدر: القاهرة - (خاص) من محمد إبراهيم

لفتت الفنانة المصرية “روبي” الأنظار من خلال تقديم أدوار “الإغراء” في بعض أغانيها المصورة على طريقة “الفيديو كليب” ، واستطاعت تحقيق شهرة واسعة داخل مصر والوطن العربي، لكنها تخلت عن ماضيها وقررت أن تخطو نحو الفن الحقيقي من خلال شخصية “مبسوطة” التي قدمتها في أولى تجاربها الدرامية “بدون ذكر أسماء”.

س: ما سبب التحول المفاجىء في شخصيتك الفنية؟

ج: لأنني أدركت أن الفن الجاد والهادف هو الأهم، ورغم أن شهرتي جاءت عن طريق الغناء إلا أنني أفضل كثيراً التمثيل؛ لأنه أضاف إليّ جمهور جديد في مصر والوطن العربي.

س: لكن شهرتك جاءت عن طريق الإغراء؟

ج: بالفعل، الإغراء كان طريقي السهل نحو الشهرة، لأن كل فنانة مغمورة تريد الشهرة والنجومية سريعاً، ولا تلتفت إلى تقديم فني جاد وهادف، ومع ذلك فأنا أعتز كثيراً بما قدمته طوال الفترة السابقة.

س: هناك كثير من الفنانات تبرأن من أدوار الإغراء ما تعليقك؟

ج: أنا لم أقدم مشاهد خادشة أو مثيرة، وكل ما قدمته عبارة عن مجموعة من الأغاني المصورة على طريقة الفيديو كليب تم تصويرها بطريقة معينة، حتى يعرفني الجمهور، مع العلم أنني كنت خاضعة لتوجيهات وتعليمات المخرج.

س: وما سبب ابتعادك عن الغناء؟

ج: الغناء هو مجالي المفضل، لكن انشغالي بالتمثيل أخذ كل وقتي، وخلال الفترة القادمة سأعمل على طرح البوم غنائي جديد لتعويض غيابي.

س: لماذا وافقتي على تجسيد دور “متسولة” في أولى تجاربك الدرامية؟

ج: مسلسل “بدون ذكر أسماء” من أهم المحطات الفنية في حياتي، ورغم أنها أولى تجاربي الدارمية إلا أنها ستكون أهم مرحلة في حياتي، وسأظل أعتز دائماً بدور “مبسوطة المتسولة”.

س: وما جذبك للدور؟

ج: رأيت في دور شخصية “مبسوطة” الاختلاف والتنوع والدراما الإنسانية، كونها فتاة شوارع تتحول إلى راقصة شهيرة، وتتعامل مع طبقات جديدة في المجتمع مثل رجال الأعمال والصحفيين.

س: وماذا عن السينما في مشاريعك القادمة؟

ج: أعمالي في السينما قليلة وغير مؤثرة، وسأكون صريحة مع نفسي “أعتبر تجاربي السينمائية ضعيفة وقليلة المستوى ، باستثناء فيلم “الشوق”، بطولة الفنانة سوسن بدر، وفيلم “الحرامي والعبيط” بطولة خالد صالح وخالد الصاوي.

س: معنى هذا أنك نادمة على تجاربك السابقة؟

ج: لست نادمة بقدر ما هو عدم إعجاب بقصة الفيلم الفنية، ومع ذلك كانت موافقتي على المشاركة في أعمال سينمائية سابقة من باب الانتشار وإثبات الموهبة ليس أكثر، لكن حالياً أعتقد أنني أمتلك خبرة كافة لاختيار ما يناسبني من أعمال.

س: رغم أنك جريئة لماذا أنت بعيدة عن الإغراء في السينما؟

ج: لا توجد عندي مشكلة في تقديم مختلف الأدوار الفنية، وأرحب بتقديم الإغراء ولكن على شروطي، ورغم أنني متحررة في حياتي الشخصية إلا أنني أرفض ارتداء المايوه أو تقديم القبلات، وأرحب فقط بالأحضان.

س: ما هي مشاريعك الفنية القادمة؟
ج: أستعد لتصوير مشاهدي في مسلسل “زمن القرود” وتدور أحداثه في إطار احتماعي، والمسلسل لا يحمل في مضمونه أية إسقاطات سياسية لأي فصيل أو تيار سياسي، ومؤخراً وافقت على المشاركة في مسلسل “سجن النسا” بمشاركة نيللي كريم ودرة، تأليف فتحية العسال وإخراج كاملة أبو ذكرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث