نجلاء بدر: مازلت في مرحلة الانتشار

نجلاء بدر: مازلت في مرحلة الانتشار
المصدر: القاهرة- (خاص) من محمد إبراهيم

قدمت دورا متميزا في مسلسل “حكاية حياة” مع غادة عبد الرازق، وأثار دورها في مسلسل “الزوجة الثانية” الأقاويل بسبب جرأتها وملابسها المثيرة، إنها الممثلة الشابة “نجلاء بدر” التي رحبت بلقب الممثلة الجريئة بينما ترفض لقب الفنانة المثيرة، وأكدت أن ملابسها يختارها “الإستايلست” الخاص بها.

– لماذا شاركتِ في ثلاثة أعمال درامية في رمضان الماضي؟

رغم علمي أن التليفزيون يحرق الفنان، ويستنزف طاقته وإمكانياته، لكن مشاركتي في ثلاثة مسلسلات في رمضان الماضي كانت أمرا متعمدا للظهور في أكثر من عمل، لأنني مازلت في بداية مشواري الفني، وهدفي الانتشار ووصول موهبتي إلى الجمهور.

– ولماذا ينصب تركيزكِ على البطولات الجماعية؟

لأن البطولة المطلقة لا تشغلني، ولا أقتبس نجاحي بعدد المشاهد التي أقدمها، ولكن اهتمامي بمدى تأثير الدور الذي أقدمه في أحداث العمل، وأحرص دوما على تقديم شخصية جديدة ومختلفة في كل دور عن الشخصيات التي قدمتها من قبل.

– أطلق عليكِ البعض لقب النجمة الأكثر جرأة ما ردك؟

لا أهتم بمثل هذه الألقاب التي يطلقها الجمهور، ورغم أنني كنت أعلم أن مسلسل “حكاية حياة” سيحقق نسبة مشاهدة عالية، لم أتوقع أن يترك دوري بصمة بهذه الكثافة الجماهيرية، ولذلك لا أهتم بما يقال عن ملابسي في الشخصيات التي أقدمها سواء كانت جريئة أو مثيرة.

– ولكن البعض انتقد ملابسكِ ووصفها بالمثيرة وغير اللائقة؟

أنا ممثلة أخضع لرؤية المخرج وتعليماته، لأنه الأكثر دراية بالشكل الذي سأظهر به على الشاشة وفي تقمص الدور من ناحية الملابس والتمثيل، كما أن الملابس تكون من اختيار “الإستايلست” لأنه أكثر تخصصا في اختيار ملابس الشخصية التي يؤديها الفنان، كما أنني في الحقيقة خجولة جدا، ولدي خطوط حمراء لا يمكن تجاوزها.

– معنى هذا أن الإغراء خارج حساباتك الفنية؟

بالعكس أرحب بتقديم الإغراء على طريقتي سواء من ناحية الملابس أو طريقة الكلام أو حتى نظرات العين، لكنني أرفض تقديم المشاهد الساخنة مثل الأحضان والقبلات وارتداء المايوه، ولا أرى نفسي في هذه النوعية من الأدوار.

– وماذا عن الصور المثيرة مع الفنان أحمد زاهر؟

الصور كانت مجرد جلسة تصوير مع الفنان أحمد زاهر، وتجمعني به علاقة صداقة قوية لا يمكن أن تهتز أو تتأثر بما يقال أو يتردد حول هذه الصور.

– كيف رأيتِ دورك في مسلسل “على كف عفريت”؟

مسلسل “على كف عفريت” تعرض لظلم كبير، بسبب عرضه بشكل حصري على فضائية واحدة، ولذلك لم يحظ بنسبة مشاهدة عالية، لكنني سعدت بالعمل مع النجم خالد الصاوي وبقية فريق العمل.

– لماذا انسحبتِ من مسلسل “تحت الأرض”؟

البعض ردد بأن انسحابي يرجع إلى وجود خلافات مع بطل العمل أمير كرارة، وهذه شائعة، ولكنني اعتذرت عن العمل قبل التصوير بفترة طويلة، لأنني شعرت أن الدور لن يضيف لرصيدي الفني، بالإضافة إلى ارتباطي بأعمال أخرى.

– ماذا عن أعمالك في رمضان القادم؟

تعاقدت مؤخرا على مسلسل بعنوان “قلوب” بطولة علا غانم وأحمد زاهر، وتدور أحداثه في إطار اجتماعي رومانسي، وأجسد فيه دور فتاة طموحة تعمل في مجال الإعلام، وتبحث عن الحب وتحقيق أهدافها وطموحها.

– وما الذي جذبك في العمل؟

لأن الدور والشخصية التي أقدمها مختلفة عن أدواري السابقة، وأيضا لرغبتي في العمل مع المخرج حسين شوكت، كما أنني أسعد بالعمل بجوار أحمد زاهر وعلا غانم، لأنني أشعر براحة واستمتاع فني كبير أثناء العمل معهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث