بشرى: اعتزالي شائعة سخيفة

بشرى: اعتزالي شائعة سخيفة

القاهرة- انطلقت شائعة مؤخراً تؤكد أن الفنانة بشرى اعتزلت الفن، رغم أنها تعيش في حالة من السعادة لتجسيد قصة حياة الفنانة العالمية “داليدا”، كون هذا الأمر جعلها تخرج من صمتها؛ لتؤكد أنها إشاعات غير صحيحة ولا تعرف مصدرها.

– كيف تفسرين شائعة اعتزالك الفن؟

• شائعة سخيفة، لأنها خرجت في وقت نشوتي الفنية، حيث فوجئت بالخبر وانتشاره في وسائل الإعلام بأنني اعتزلت الفن وجلست في المنزل لتربية أبنائي، فكيف اعتزلت وأنا أجهز لأكثر من عمل؟ وحتى الآن لا أفهم مصدر الشائعات وانتشارها .

– ماذا عن مسلسل “داليدا”؟

• أقوم بتحضير الشخصية التي أجسدها في مسلسل “داليدا “، ومن المفترض عرضه في رمضان المقبل، إضافة إلى أن هناك أكثر من جهة إنتاجية تشارك في إنتاج المسلسل لأنه مكلف ماديا بدرجة كبيرة ولا يستطيع منتج واحد تحمل أعبائه المادية بمفرده.

– كيف تم ترشيحك لهذا الدور؟

• اتصل بي المنتج محمد حفظي وتحدث معي لترشيحي لتجسيد شخصية “داليدا”، ففرحت كثيرا وشعرت بسعادة لأنني أعشقها، وبالأخص لاحتياج الشخصية لمطربة وممثلة تستطيع في نفس الوقت، وهذه فرصة لمن يجسد الشخصية بالإضافة أنها شخصية عالمية.

– هل أنت خائفة من المقارنة؟

• بالنسبة لي ليس خوفا، بل تحدٍّ، ولكن المقارنة ستحدث حين عرض المسلسل، ولكنني سأحاول أن أقدمها بشكل يليق بها ولن أضع المقارنة فمن الطبيعي أن تكون المقارنة بداليدا ظالمة لي؛ لأنني لا أُقارن بها فهي مطربة كبيرة لها تاريخ فني طويل وهذا شرف كبير لي أن أجسد سيرتها الذاتية في عمل عنها ولن أضع المقارنة في حساباتي؛ لأن الجمهور والنقاد يضعونها في حساباتهم بمجرد الإعلان عن بدء المسلسل.

– وهل المسلسل تأليف مشترك؟

• نعم، لاعتقادي لا يستطيع واحد فقط كتابة السيرة الذاتية “داليدا” لأنها مليئة بالأحداث وكل مؤلف من الذين يشاركون في العمل أعتقد أنه سيعمل في جانب معين وهذه تجربه ناجحة وقد شاهدنا في أكثر من مسلسل شارك فيه أكثر من مؤلف وحقق نجاحا كبيرا في الدراما الرمضانية الماضية .

– كيف تستعدين لتقمص الشخصية؟

• من حظي الجيد في تجسيد شخصية داليدا أنني من عشاقها وأعرف عنها كثيرا وقرأت عنها الكثير من قبل أن يعرض علي العمل، فعقدت أكثر من جلسة عمل مع المنتج محمد حفظي للاستقرار على الشكل الذي سأظهر به، وستتم الاستعانة بمحمد عاشوب خبير المكياج والتجميل للظهور بنفس شكل داليدا.

– أين أنت عن الغناء؟

• أجهز الآن ألبومي الجديد الذي سيحمل اسم “طول ما جواك أمل” وأتعاون فيه مع عدد من الشعراء منهم أيمن بهجت قمر، والملحنين مثل وليد سعد، والموزعين حسن الشافعي وتوما.

– ما هو ردك على اتهامات الفشل في الغناء؟

• الحمد لله لدي موهبة جيدة في الغناء ودعمتها بدراستي في المعهد العالي للموسيقى وأشادت الدكتورة رتيبة الحفني – رحمها الله – بصوتي ولا يهمني من يتهموني بالفشل في الغناء لأنني ناجحة وأعمالي في الغناء يحبها الجميع، لقد قدمت أعمالًا غنائية ناجحة من قبل سواء من خلال ألبوماتي أو الأغنيات المنفردة أو التي قدمتها في أفلامي ولاقت قبولًا واستحسانًا لدى الجمهور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث