أول مكتب محاماة نسائي في السعودية

أول مكتب محاماة نسائي في السعودية
المصدر: الرياض

افتتحت محامية واستشارية سعودية أول مكتب محاماة في المملكة العربية السعودية الأربعاء في خطوة هي الأولى في طريق مزاولة المرأة السعودية للترافع في المحاكم.

وكانت وزارة العدل السعودية أصدرت مؤخراً قراراً بالسماح للنساء اللاتي انهين دراسة القانون بمزاولة مهنة المحاماة التي بقيت حكراً على الرجال منذ تأسيس المملكة العام 1932، في ظل تَوجّه الحكومة السعودية في السنوات الأخيرة الماضية لتخفيف القيود على عمل المرأة.

وتقيّد الوزارة عمل المحاميات بالترافع في القضايا المتصلة بالمرأة في المحاكم السعودية بمسائل الإرث في الشركات العائلية التي تقدر بالمليارات الضخمة وقضايا المرأة مع زوجها.

وجرت مراسيم تدشين مكتب المحامية بيان بنت محمود زهران في فندق شيراتون جدة غرب المملكة بحضور رسمي.

وكانت زهران استلمت رخصة المحاماة الصادرة من وزارة العدل التي تخوّلها وثلاث من زميلاتها ممارسة المهنة، كأول سعوديات يشتغلن في المحاماة، في أكتوبر/ تشرين الأول 2013.

ومع ارتفاع صوت الانتقادات الموجهة إلى عمل المرأة ككل، لا يؤيد عدد كبير من السعوديين عمل المحاميات السعوديات باعتباره دعوى للاختلاط في السعودية أكثر المجتمعات العربية والإسلامية محافظة، على الرغم من عدم وجود نص قانوني مكتوب يمنع المرأة من مزاولة مهنة المحاماة.

يُذكر أن أول محامية في العالم العربي كانت المصرية “مفيدة عبد الرحمن محمد” التي دخلت كلية الحقوق العام 1935 كأول فتاة في العالم العربي تدخل هذا المجال، وتوفيت في 3 سبتمبر/أيلول 2002 عن عمر يناهز 88 عاماً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث