المعانية يمهلون الأمن الأردني 48 ساعة

المعانية يمهلون الأمن الأردني 48 ساعة

المعانية يمهلون الأمن الأردني 48 ساعة

إرم ـ عمان

وأمهل شيوخ ووجهاء معان أجهزة الدولة 48 ساعة حتى تكشف عن المتسببين بالتمثيل في جثث ابنائهم أثناء عملية المطاردة، حسب تعبيرهم، والسماح لجمعيات حقوق الإنسان بفتح تحقيق خاص في الحادثة باعتبارها انتهاكاً لحقوق المدنيين.

وساد الهدوء في المحافظة الجنوبية بعد ليلة ساخنة حيث كانت تجددت الاشتباكات واعمال العنف في المدينة مساء الإربعاء عقب دفن احد المقتولين برصاص الامن في العقبة.

وقد استخدمت قوات الدرك قنابل الغاز المسيل للدموع في محاولة للسيطرة على الاوضاع بالمدينة.

وقتل شخصان وأصيب ثالث بعينه في اشتباكات عصر الثلاثاء بين مجهولين والأمن في منطقة الراشدية بمحافظة العقبة، وفق شهود عيان، وتم نقلهم جميعا لمستشفى الاميرة هيا العسكري.

وبحسب المركز الإعلامي في مديرية الأمن العام، فإن 3 مواطنين اطلقوا النار داخل احدى الكسارات بهدف اخافة العاملين فيها لسرقة بعض المواد، مما دفع العاملين في الكسارات وبعض المجاورين لهم لملاحقة الأشخاص الثلاثة مع إبلاغ الأمن بذلك فورا.

واضاف المركز الاعلامي انه ولدى وصول رجال الامن العام والدرك الى المكان الذي تم الابلاغ عنه رفض الأشخاص الثلاثة تسليم أنفسهم، وتابعوا مسيرهم وقاموا كذلك باطلاق عيارات نارية من اسلحة اتوماتيكية بحوزتهم باتجاه رجال الامن العام والدرك والمواطنين.

واشار المركز الاعلامي انه اثناء المطاردة علقت المركبة التي كان الاشخاص يستقلونها في منطقة جبلية وعرة وواصلوا اطلاق النار بشكل مباشر باتجاه القوة الامنية والمواطنين واصحاب المقالع ليتم تبادل لاطلاق النار معهم عندها، قبل ان يتم قتل اثنين منهم والقبض على المصاب الثالث.

وتابع المركز الاعلامي انه بتدقيق المركبة المستخدمة من قبل اولئك الاشخاص تبين انها مسروقة من محافظة معان ومعمم عليها وتم ضبط المسروقات بداخل المركبة بعد تفتيشها كما تبين ان الاشخاص الثلاثة من المطلوبين الخطرين جدا في قضايا القتل والسلب والاعتداء على الموسسات العامة والخاصة وبوشرت التحقيقات في القضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث