وائل جسار يغني لابنه قبل النوم

وائل جسار يطلق ألبومين غنائيين أحدهما للكبار والآخر للأطفال

وائل جسار يغني لابنه قبل النوم

إرم ـ خاص ـ أحمد السماحي

قال الفنان وائل جسار في حديث لـ ” إرم” أنه شخص انطوائي لا يحب التجمعات الكبيرة وليس لديه أصدقاء بمعنى الكلمة، ولكن لديه زملاء كثيرون يحبهم ويحبونه، لهذا يرى أعماله على أنها أصدقاؤه، وهكذا فهو يفضفض مع نفسه.

 

وأكد أن الذى يسعده بالأساس هو سعادة أسرته وحبهم له، ونجاح ألبوماته وحفلاته، أم ما يثير حزنه فهو ذلك الإنسان الذي يدعي معرفة كل شيء، والأعمال والمطربين الفاشلين المدعومين من قبل جهات وشركات قوية، في مقابل مطربين جيدين جدا لا يجدون أي دعم، وبالتالي يجلسون فى منازلهم، هذه الأشياء تستفزه وتشعره بالذنب ، وتجعله يرى أنه لا يوجد عدل في الدنيا.

 

وأشار المطرب اللبناني إلى انتهائه من تسجيل ألبومين، الأول عاطفي للكبار يتعاون فيه مع نفس فريق عمل ألبومه السابق “كل دقيقة شخصية” فضلاً عن بعض الأسماء الجديدة، والثاني للأطفال كتب كل كلماته الشاعر نبيل خلف، ألحان وليد سعد، ومن بين أغنيات هذا الألبوم أغنية يحبها ابنه “وائل جونيور” ذو الثلاث سنوات ولا ينام إلا بعد أن يغنيها له بعنوان “نام يا ملاك”.

 

 

تقول كلماتها :

ننا وهوو نام يا ملاك 

أستناك فى الحلم هناك 

نلعب، نفرح، وأجري وراك

وماليش مطرح إلا معاك

عشان خطرك أنا بتغير

عمري ما شفتك طفل صغير

انت كبير، عقل وتفكير

وخيال واسع لما تفكر

لما بشوفك يرتاح بالي

وأنس همومي واللى جرالي 

وأرجع طفل جميل من الأول 

والحرية تعلمهالي.

تاتا وتاتا وحبة بحبة 

تاخد إيدي، وتخطي العتبة 

الكتكوت يطلع من البيضة 

والشجرة تكبر من حبه.

 

وأعرب وائل عن سعادته البالغة بكثرة أعماله مع الملحن وليد سعد لأنه موهوب جدا وذكي. ولا يخشى من التكرار الذى يمكن أن يحدث لأغنياته، بسبب كثرة تعاونه مع الملحن وليد سعد لأنه لا يكرر نفسه، وفي حال وجد لحناً من وليد قريباً من الألحان التي قدمها من قبل لن يقدمه.

 

وعن كيفية اختياره لأغنياته قال: “أختار أغنياتي عن طريق السمع، بمعنى أنه تعرض علي أغنيات كثيرة، وأختار من بينها الأغنيات المناسبة لي، والحمد الله أن ربنا وفقني فى اختيار مجموعة من الشعراء والملحنين يأتي فى مقدمتهم الشاعر نبيل خلف والملحن وليد سعد، اللذين يعرفان جيدا ماذا أحب وما الذي يليق بى.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث