نيللي كريم: أعيش مأساة بسبب يوم للستات

نيللي كريم: أعيش مأساة بسبب يوم للستات
المصدر: القاهرة – (خاص) من أميرة رشاد

في حوارها مع “إرم” تكشف نيللي كريم عن تفاصيل تجربتها في فيلم “يوم للستات” وأسرار تعاونها الدائم في الفترة الأخيرة مع المخرجة كاملة أبوذكري، وكذلك تجربتها في فيلم “الفيلم الأزرق” مع كريم عبدالعزيز، والذي سيعرض في الفترة المقبلة.

كيف ترين تجربتك في فيلم “يوم للستات” ؟

– الفيلم يتعرض للمشاكل التي تواجه المرأة المصرية، وحقها في حياة أفضل، وأجسد من خلاله شخصية “ليلى” وهي فتاة بسيطة تتعرض لمأساة تغير مجرى حياتها، وأنا سعيدة بهذه التجربة لأنها تجمعني للمرة الثالثة بالمخرجة الموهوبة كاملة أبوذكري، بعد فيلم “واحد صفر” ومسلسل “ذات”.

وما سبب تأجيل تصوير الفيلم فترة طويلة ؟

بالفعل الفيلم كان مقرراً تصويره قبل حوالي سنة، لكن تعطل العمل بسبب الظروف السياسية، التي عاشتها مصر في الفترة الماضية، خاصة أن أغلب مشاهد الفيلم يتم تصويرها خارجيا في عدد من الأحياء الشعبية، ولم يكن من الممكن بدء التصوير في ظل حالة الإنفلات الأمني التي عاشتها مصر خلال الشهور الماضية.

ومتى ستنتهين من التصوير؟

انتهيت تقريباً من تصوير 80% من مشاهدي في الفيلم، ويتبقى لي 20% فقط، وخلال فترة التصوير استمتعت بالعمل مع الفنانة إلهام شاهين التي سبق أن تعاونت معها في فيلم “واحد صفر” فإلى جانب أنها ممثلة كبيرة وموهوبة، تعتبر منتجة نادرة الوجود هذه الأيام، ويكفي أنها تصدت لانتاج الفيلم لكي تعيد الأفلام الجادة مرة أخرى إلى خريطة السينما المصرية.

وماذا عن تجربتك في مسلسل “سجن النسا”؟

بعد أن انتهائي تماما من تصوير فيلم “يوم للستات”، سأبدأ تصوير مسلسل “سجن النسا” قصة الكاتبة الكبيرة فتحية العسال، وسيناريو وحوار مريم نعوم، وإخراج كاملة أبوذكري، ويتناول عدد من القضايا الإجتماعية التي تشغل المرأة المصرية، ولا أخفي سعادتي بالتعاون مع الكاتبة مريم نعوم والمخرجة كاملة أبوذكري، للمرة الثانية على التوالي على الشاشة الصغيرة، بعد أن قدمنا في رمضان الماضي مسلسل “ذات”.

وما سر تعاونك الدائم مع المخرجة كاملة أبوذكري في الفترة الأخيرة ؟

كاملة أبوذكري تعتبر ودون مبالغة واحدة من أهم المخرجات الموجودات في مصر حاليا، فهي تمتلك موهبة كبيرة وتعرف كيف تختار الأعمال التي تقدمها على الشاشة، سواء في السينما أو التليفزيون، ومن خلال تعاوني معها ظهرت بشكل جديد، ففي فيلم “واحد صفر” قدمتني في دور “الممرضة” البسيطة التي تكافح من أجل كسب قوت يومها، وفي مسلسل “ذات” عشت معها واحدة من أصعب وأهم تجاربي كممثلة، وهيمخرجة صاحبة رؤية وإحساس مرهف في كل مشهد تقدمه، فضلا عن أنها تهتم كثيرا بالتفاصيل التي تساهم في خروج العمل الذي تقدمه بشكل رائع .

هل نجاحك معها في “ذات” كان دافعا لتكرار تجربة التعاون معها ؟

عندما ينجح فريق عمل معين في كسب ثقة الجمهور، فإنهم بالتأكيد يسعون لتكرار تجربة التعاون سويا مرة أخرى، ولكن نجاح “ذات” لم يكن وحده السبب في تعاوني معها مرة أخرى في فيلم “يوم للستات” ومسلسل “سجن النسا”، خاصة أن فيلم “يوم للستات” كان مقرراً بدء تصويره قبل مسلسل “ذات” لكن تم تأجيله، وأنا أشعر بأن هناك تفاهم كبير بيني وبين كاملة أبوذكري، لدرجة أنني أفهم ما الذي تريده بمجرد نظرتها لي أثناء التصوير، وأعتبر ثقتها بي وبإمكانياتي شهادة مهمة لي كممثلة .

ومتى سيتم عرض فيلمك الجديد “الفيل الازرق” ؟

من المنتظر عرضه في موسم إجازة منتصف العام، بعد تأجيله طوال الشهور الماضية بسبب الظروف الصعبة التي عاشتها مصر، وأشارك في بطولته أمام كريم عبدالعزيز وخالد الصاوي، وهو مأخوذ عن رواية للأديب أحمد مراد وإخراج مروان حامد.

ماذا عن دورك في الفيلم ؟

أجسد من خلاله شخصية “لبنى” التي تعمل موظفة في أحد البنوك، وعاشت لفترة طويلة قصة حب مع بطل الفيلم كريم عبدالعزيز ولكنهما يفترقان، وبالصدفة تلتقي به مرة أخرى بعد أن تحدث تغيرات عديدة في حياتهما.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث