طفل ينتحر هروبا من المدرسة

طفل ينتحر هروبا من المدرسة

أقدم طفل هندي يبلغ 12 عاما على الانتحار بحرق نفسه من أجل الهروب من ضغط والدته عليه للذهاب إلى المدرسة .

فسكب الطفل مجموعة من الزيوت والكيروسين على جسده وأشعل فيها النار داخل حمام منزله .

اكتشفت الأم رائحة احتراق صادرة من الحمام وتتبعت مصدرها لتجد ابنها الصغير مشتعلا، وحاولت إطفاء النيران لإنقاذه حتى أصيبت هي الأخرى بحروق شديدة, وتوفي الطفل بمجرد وصوله للمستشفى.