الأرض تبتلع بركة بأسماكها في البوسنة

الأرض تبتلع بركة بأسماكها في البوسنة
المصدر: إرم- (خاص) من وداد الرنامي

عاش سكان “سانيكا” – قرية صغيرة شمال/غرب البوسنة- حالة ذعر شديدة بعد ابتلاع الأرض للبركة وأسماكها والأشجار التي كانت حولها، فلم يبق أمامهم من المشهد الجميل الذي ألفوه سوى حفرة عميقة قطرها 20 مترا و عمقها ثمانية أمتار، والغريب أنها تزداد اتساعا وعمقا بمرور الوقت، إذ صار قطرها حتى اليوم 50 وعمقها 30 مترا.

يقول أحد سكان القرية سيمال حسن:”كنت جالسا في هذا المكان يوم الحادث أحتسي مشروبا، وبعد لحظة أصبنا جميعا برعب وفزع لا يمكن وصفه، كانت الأسماك تقفز في كل الاتجاهات، وكانت هناك شجرة برقوق تهاوت كأن شخصا كسرها بضربة قوية “.

يرى العلماء أن وجود الحفر العميقة أمر مفهوم، فهي ظاهرة ناتجة عن تحلل الكلس وامتصاصه لكمية المياه التي كانت موجودة في البركة، لكن ابتلاعها للأسماك و الأشجار دفعة واحدة يبقى لغزا بالنسبة لهم.

أما السكان فلهم تفسيراتهم الخاصة، هناك الفرضية الأولى التي تقول بان الحادث ناتج عن انفجار قنبلة متبقية من الحرب العالمية الثانية، خاصة وأن تاريخ القرية يحكي عن سيدة وضعت قنبلة في المنطقة أواخر الحرب، بل ماتت هي نفسها من جراء قنبلة كانت تمسك بها وانفجرت في وجهها.

الفرضية الثانية فهي كما تحدث عنها أحد سكان القريّة واسمه رزاق موتايك:” صاحب البركة الذي توفي قبل شهرين قرر أن يأخذ بركته معه، قبل أن ينتقل إلى العالم الآخر كان يقول انه سيأخذ كل شيء معه عندما يموت. كما رأته ابنته يمشي على البركة ليلة وفاته”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث