رضيع في ماسورة مجاري

إنقاذ رضيع من ماسورة للصرف الصحي في الصين

رضيع في ماسورة مجاري

إرم – (خاص)

 

تكثر التقارير في الإعلام الصيني بشأن إلقاء رضع بعد وقت قصير من الولادة وهي مشكلة ترتبط بعدم إدراك أمهات شابات بأنهن حوامل أو بميلاد طفلة غير مرغوب فيها في مجتمع يفضل الذكور أو قواعد تحديد النسل الصارمة في الصين.

وفي أحدث واقعة من هذا النوع ذكر التلفزيون الرسمي أن رضيعا عثر عليه في ماسورة صرف صحي بمبنى سكني “بجينهوا ” بإقليم شيجيانغ الساحلي بعد ظهر السبت بعدما قال سكان إنهم سمعوا صراخ طفل.

وذكر التقرير أن عمال الإطفاء اضطروا إلى إزالة الماسورة ونقلها إلى مستشفى قريب حيث قطعها الأطباء بحرص لإنقاذ الرضيع.

وأضاف أن حالة الرضيع مستقرة وأن الشرطة تبحث عن والديه.

وطرحت القضية لمناقشة واسعة في موقع سينا ويبو الذي يشبه موقع تويتر للتدوين المصغر في الصين ودعت أصوات إلى معاقبة والدي الرضيع بشدة.

وكتب مستخدم على الانترنت تعليقا قال فيه: “إن الوالدين اللذين فعلا هذا يمتلكان قلبين أقذر حتى من ماسورة الصرف الصحي.”

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث