حشرات تبحث عن الجنس

حشرات باحثة عن الجنس تغزو نيويورك

حشرات تبحث عن الجنس

إرم – (خاص)

 

أسراب حشرات الكيكادا خرجت تبحث عن شيء واحد فقط، وهو التزاوج، لأنها انتظرت طويلا لتفعل ذلك.

يقول ادوارد جونسون، مدير العلوم في متحف جزيرة ستاتن إن المخلوقات الصاخبة اجتاحت الجزيرة بالمئات الأسبوع الماضي في أجزاء معينة، ولكن ليس من المرجح أن تخرج في أسراب حاشدة في بروكلين وكوينز وبرونكس ومانهاتن.

 

ويتوقع العلماء إن تجتاح أسراب كيكادا الساحل الشرقي للولايات المتحدة، حتى يصبح نصيب الفرد منها في ولاية كارولاينا الشمالية إلى ولاية كونيكتيكت نحو 600 حشرة لكل شخص.

 

ووفقا لتقرير أعده موقع “لايف ساينس” فإن حشرات كيكادا غير مؤذية، سواء للبشر أو الحيوانات، وفي أسوأ الأحوال فإنها قد تتلف بعض النباتات أو الشجيرات الصغيرة.

 

ومنذ عام 1996، كانت هذه الحشرات في جحور تحت الأرض تقتات على امتصاص جذور الشجر، وهي تظهر فقط عندما تصل درجة حرارة الأرض إلى 18 درجة مئوية.

 

وبعد بضعة أسابيع تقضيها على أغصان الأشجار حتى يتم التزاوج، تموت جميعها، وتعود ذريتها الجديدة إلى الاختفاء تحت الأرض، لتظهر مرة أخرى عام 2030.

 

ويعتقد الباحثون أن هذا هو جزء من استراتيجية البقاء على قيد الحياة والمعروفة باسم “الإشباع”، ويقولون إن هذه الحشرات خرقاء وليس لديها تقنية الدفاع باللسع أو الوخز، ولكن أعدادها سوف تكون كافية وحدها لضمان فترة الحضانة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث