دور المجتمع المدني وحقوق الانسان

دور المجتمع المدني وحقوق الانسان

جورج إسحق

 

نريد ان نسعى جميعاً للتعرف على منظمات المجتمع المدني الفاعلة فى المجتمع وغرس بذور الثقة بين مجالس حقوق الانسان فى العالم العربى وبين هذه المنظمات، ولذلك نحن نطرح دور هذه المؤسسات فى تقرير اهمية سيادة القانون فى الدساتير العربية، وان تلعب مؤسسات المجتمع المدنى دوراً رئيسياً فى استنهاض المجتمع من خلال فتح نقاشات وورش عمل و مؤتمرات ولقاءات شعبية فى انحاء القطر لتبصير المجتمع بإهمية ترسيخ فكرة حقوق الانسان فى الدساتير العربية.

 

تنص الماده السابعة من المعاهدة الدولية للحقوق المدنية والسياسيهة، بعدم اخضاع أى فرد للتعذيب والمعاملة القاسية بالحط من الكرامة .فيجب على الجمعيات الأهلية السعى لجعل تشريعات البلاد العربية متوافقه مع الإتفاقيات الدولية.

 

وفى هذا السياق ينظم المجلس القومى المصرى مؤتمراً دولياً حول قضايا يجب يشارك فيها منظمات المجتمع المدنى فى تأكيد فكرة الحقوق المدنية والسياسية، حيث تتعرض الماده الرابعة عشر من العهد الدولى للحقوق المدنية والسياسية للأنتهاكات التى يتعرض لها المواطن مثل المحاكمات العسكرية على سبيل المثال ووضع الضمانات الكافية لمحاكمة الافراد امام قاضيهم الطبيعى.

 

وكذلك بالنسبه للتعليم حيث يعزز التعليم القدرات الفردية للاشخاص مما يضمن معرفته بحقوقه ثم المطالبه بها بنشر الوعى بين ثقافة حقوق الانسان بين الطلاب.

 

وفى مجال الحقوق الاقتصادية يجب ان تتنبه مؤسسات المجتمع المدنى الى حقوق العمال حيث يجب ان يطالبوا دائماً الى حصول العمال على حقوقهم المشروعه فى الأجر العادل وبدل البطالة والفصل التعسفى والرعايه الصحية والضمان الاجتماعىي، كل هذة الامور يجب ان تراعى من قبل منظمات المجتمع المدنى.

ومن اهم القضايا الاقتصادية التى يجب ان تعمل عليها منظمات المجتمع الدولى  مشكلة العشوائيات والوقوف ضد التعدى على الاراضى الزراعية بتوفير وحدات سكانية فى اماكن غير زراعية لمحدودى الدخل.

 

وايضاً الحقوق الثقافية لنشر ثقافه التسامح والتمتع بحقوق الانسان وحرياته الاساسية ونبذ العنف.

وفى اخر الامر هذه الجهود لو استكملت بشكل علمى وموضوعى ستؤدى الى دوله العدل والقانون والديمقراطية.  

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث