دخل فيرغسون يتضاعف بعد الإعتزال

دخل فيرغسون يتضاعف بعد الإعتزال

دخل فيرغسون يتضاعف بعد الإعتزال

القاهرة- (خاص) من أحمد نبيل

 

بات السير أليكس فيرغسون ينافس الرئيس الأمريكي الأسبق بيل كلينتون وزوجته وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون في إلقاء المحاضرات.

 

وحصل فيرغسون المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد الإنكليزي على 100 ألف جنيه إسترليني مقابل إلقاء المحاضرات، وهو نفس أجر كلينتون وزوجته هيلاري الذين يتجولان العالم كله من أجل هذه المحاضرات.

 

وأفادت تقارير بأن فيرغسون حصل على هذا المبلغ مقابل محاضرة ألقاها على فريق إدارة الترقيات في نادي أبردين الأسكتلندي، وذلك عبر شركة يديرها نجله جايسون، وكان المحاضرة التي ألقاها السير تحفيزية لمديري النادي.

 

ويعتبر هذا الدور الذي يقوم به فيرغي حاليا هو الذي أعطاه إياه مانشستر يونايتد بإعتباره سفيرا للنادي الإنكليزي العريق بعدما قرر الموسم الماضي الإعتزال وتولي ديفيد مويس المسؤولية خلفا له.

 

ويعطي يونايتد مدربه السابق مليوني إسترليني سنويا مقابل تمثيله في المحافل الدولية لمدة 20 يوما، ما أعطاه الوقت للسفر حول العالم لإلقاء المحاضرات في جميع أنحاء العالم.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث