كيري يصل إلى بالي لحضور منتدى اقتصادي

كيري يصل إلى بالي لحضور منتدى اقتصادي

كيري يصل إلى بالي لحضور منتدى اقتصادي

 

بالي (أندونيسيا) ـ وصل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إلى منتجع بالي في اندونيسيا الجمعة لحضور اجتماعات منتدى التعاون الاقتصادي لآسيا والمحيط الهادي (ابيك).

 

وألغى الرئيس الأمريكي باراك أوباما الخميس خططا لحضور قمة ابيك ورضخ لحقيقة أن الأزمة السياسية الناجمة عن التوقف الجزئي لأنشطة الحكومة الأمريكية تتطلب بقاءه في واشنطن.

 

وكان قد ألغى زيارته إلى ماليزيا والفلبين في وقت سابق من هذا الأسبوع بسبب الخلاف بينه وبين الجمهوريين في الكونجرس حول الميزانية.

 

وكان سفر الرئيس الأمريكي في هذا الوقت إلى اندونيسيا وبروناي لحضور قمة أخرى سيضر بصورته إذ كيف له أن يغادر الولايات المتحدة ويلتقي مع الزعماء الأجانب في الخارج بينما تعاني واشنطن من أزمة ميزانية.

 

وتسببت هذه الأزمة في أول توقف جزئي للأنشطة الحكومية الأمريكية منذ 17 عاما وأجبرت مئات الآلاف من الموظفين الاتحاديين على أخذ عطلة غير مدفوعة الاجر. وتجيء قبل أسابيع من مواجهة أشد في الكونجرس قد تضطر واشنطن إلى التخلف عن تسديد ديونها إذا لم يتم رفع سقف الدين العام الأمريكي.

 

ويرأس كيري وفد بلاده في قمتي اندونيسيا وبروناي بدلا من أوباما. وكان من المقرر أن يشارك الرئيس الأمريكي في منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي في جزيرة بالي الاندونيسية وفي قمة آسيا الأمنية في بروناي.

 

وإلغاء رحلة آسيا هو نتيجة مباشرة لأزمة الميزانية في واشنطن. ومنع الجمهوريون الذين يسيطرون على مجلس النواب الأمريكي التصويت على تشريع لتمويل الحكومة لأنهم أرادوا اجهاض قانون الرعاية الصحية الذي وقعه أوباما وبدأ سريانه في أول اكتوبر/ تشرين الاول.

 

وانتقد بيان البيت الأبيض الجمهوريين بشدة وحملهم مسؤولية إلغاء الجولة الاسيوية.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث