تطبيق رقمي يعلّم مستخدميه اللطف

تطبيق رقمي يعلّم مستخدميه اللطف

تطبيق رقمي يعلّم مستخدميه اللطف

بيروت- (خاص) من بلقيس دارغوث

لكل شيء في زماننا تطبيق، حتى اللطافة واللباقة أصبح لها تطبيق يمكن تحميله على هاتفك الذكي ليعلمك خطوة بخطوة كيف تكون إجاباتك ومجاملاتك مع الآخرين.

 

ولأن التكنولوجيا جعلت مهارات البشر الاجتماعية مهترئة قليلا، فما كان من مخترعه إلا أن يجعل من الداء الدواء ليعيد إلى الناس جزءا مما فقدوه بين النقرات ولمسات الأصابع على هذه الشاشة أو تلك.

 

“كايندر” أو “Kindr” هو أول تطبيق من نوعه سيحول البشر إلى أناس ألطف، كما يعد مؤسس الشركة مات ايفستر. 

 

وصرح ايفستر لصحيفة “هاف بوست”: “إن القساوة تنتشر على الإنترنت بكثرة، وعندما طرحنا سؤال ما هو المعاكس للتنمر الإلكتروني.. كانت الإجابة: اللطف”.

 

انطلق التطبيق بالتزامن مع “المؤتمر الوطني لمكافحة التنمر” المقرر في شهر تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

 

ويَعدُ التطبيق مستخدميه بتحسين حياتهم وإنهاء التنمر والبلطجة، عبر متابعة عدد الإطراءات التي يرسلونها يوميا وأسبوعيا، ويمكّن مستخدميه من إضافة المجاملات ومشاركتها مع الآخرين.

 

وقال ايفستر في بيان صحافي: “نؤمن بأن الإطراء الواحد البسيط يخلق فرقاً كبيراً؛ وبالتالي فإن ملايين الإطراءات ستغير العالم كله”.

 

أما الأمثلة على الإطراءات الموجودة: “من يرى دائما النصف الممتلئ من الكوب؟” و “بمن تُعجب بسب تفانيه ولياقته؟” وأيضا:”الذكي جدا حتى لو تحول إلى شخصية زومبي سسيظهر بصورة إنسان طبيعي من شدة لطفه؟”.

 

كما يخصص التطبيق أيضا صفحة خاصة للأخبار الجيدة فقط، لبث روح إيجابية ونفحة أمل بين مستخدميه.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث