الشرق القطرية: الوفاق السوداني هو الحل

الشرق القطرية: الوفاق السوداني هو الحل

الشرق القطرية: الوفاق السوداني هو الحل

الدوحة – قالت صحيفة الشرق القطرية إن الإجراءات الاقتصادية التي وضعتها الحكومة السودانية زادت من حالة الاحتقان التي يعاني منها الشارع السوداني منذ سنوات، جراء الحصار وما تلاه من انفصال الجنوب واستمرار التوتر والقتال في اقليم دارفور وفي عدد من الولايات السودانية.

 

وتضيف الصحيفة أن السودان يعاني منذ سنوات من معضلة إقتصادية بسبب الأزمات الداخلية، ويطالبه صندوق النقد بالمزيد من الاجراءات لتحقيق الإستقرار وباستراتيجية تؤدي إلى زيادة معدلات النمو وتقليص الميزانية، لكن ما اتخذه من اجراءات لرفع الدعم عن المحروقات وزيادة الأسعار كشف حالة من الضبابية في إدارة الدولة، أدت إلى تصاعد الاحتجاجات ومحاولة إنتاج النسخة السودانية من الربيع العربي، وإن كانت معطيات هذا الربيع لم تكتمل بعد في الشارع السوداني.

 

وتقول الصحيفة: “إذا كانت رياح التغيير التي اجتاحت العالم العربي وأتت بأنظمة جديدة في الحكم، داعبت الحلم السوداني بإمكانية تكرار الربيع العربي في السودان، فإن المراقب لأوضاع ذلك البلد العربي الشقيق يدرك أن السودان بحاجة إلى المصالحة أكثر من التشرذم، وأن مايعانيه الشعب الشقيق من أزمات يجعله اليوم في غنى عن المزيد من التفتت والانقسامات والحروب الداخلية إذا ما اتجهت المعارضة إلى خيار إسقاط النظام”.

 

وتضيف، إذا كانت الإحتجاجات مشروعة في شكلها السلمي، فلا شك أن هناك تجاوزات واردة في تظاهرات كهذه يصعب على منظميها السيطرة عليها وحمايتها، وقد عارض مسؤولون في حزب المؤتمر الوطني الحاكم القمع الذي مورس ضد الذين عارضوا هذه الاجراءات، واعتبروها تجاوزات تتم بعيدا عن التسامح وعن الحق في التعبير السلمي، وهو مؤشر على وجود رغبة في الاصلاح من الداخل وعدم المكابرة، نأمل ويأمل كل محب للسودان الشقيق أن يكتمل لمعالجة أوجه القصور وعودة الأشقاء الى المصالحة والوحدة، وتجنيب السودان المزيد من التفتت والحروب والانقسامات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث