حزب النور يتقدم بمبادرة للإخوان

حزب النور يتقدم بمبادرة للإخوان

حزب النور يتقدم بمبادرة للإخوان

القاهرة- (خاص) من أحمد المصري

علمت (إرم) من مصادر بحزب النور المصري، أن هناك مساع من الحزب لإقناع جماعة الإخوان المسلمين بقبول الوضع الحالي، والاعتراف بـ”ثورة 30 يونيو” وقبول خارطة الطريق، وإيقاف التظاهرات المنددة بما يصفونه بـ”الانقلاب العسكري”، مقابل بقاء الجماعة في المشهد السياسي.

 

المصادر تؤكد، إن المهندس جلال المرة، الأمين العام لحزب النور، يُجري اتصالات بالدكتور محمد علي بشر، والدكتور عمرو دراج، القياديين بجماعة الإخوان، لتحديد جلسة خلال الساعات القادم لإقناع “بشر” و”دراج” بتقديم تنازلات والتخلي عن فكرة “الشرعية الدستورية”، والاعتراف بالأمر الواقع تمهيداً لإجراء حوار مع السلطة القائمة، وإقناعها أيضًا بالاجتهاد لتقديم تنازلات تحقق التوافق بين الطرفين.

 

“النور” بحسب المصدر ينتظر رد (بشر) لتحديد اللقاء الذي سيحضره الدكتور ياسر برهامي، نائب رئيس الدعوة السلفية، ويونس مخيون، رئيس الحزب، وجلال المرة، وفي المقابل سيحضر من الجانب الإخواني (بشر) و(دارج)، مشيرا إلى أن الحزب السلفي يمتلك مبادرة جيدة، ولكنه في البداية سيستمع إلى طرفي الأزمة ويطالب كلا منهما بتقديم تنازلات تتوافق مع الوضع الراهن.

 

جدير بالذكر أن مبادرة حزب النور تتلخص في “القبول بالوضع الراهن والسلطة القائمة مقابل الإفراج عن القيادات عدا من حمل السلاح، وإتاحة الفرصة لجماعة الإخوان المسلمين لممارسة العمل السياسي، والمشاركة في الانتخابات البرلمانية وإجراء تعديلات دستورية، محدودة على أن يتولي البرلمان المقبل أي تعديلات أخرى”، كما تضم المبادرة بنوداً أخرى لا يمكن الإفصاح عنها حتى يتم اللقاء بين جميع الأطراف لكنها بحسب المصدر تتسم بالمرونة وقابليتها لأي تعديلات ومقترحات قد يقدمها من طرفي الأزمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث