اعتقال ضباط قطريين وسعوديين في سوريا

أنباء عن اعتقال ضباط قطريين وسعوديين في سوريا

اعتقال ضباط قطريين وسعوديين في سوريا

إرم – قال دبلوماسيون عرب إن الجيش السوري اعتقل ضباطاً عسكريين قطريين، إضافة إلى حليف أساسي للمخابرات السعودية في بلدة “القصير”، وأضافوا أن السعودي اعتُقل بالقرب من الحدود اللبنانية، خلال عمليات كشفت عن تزويد الثوار في سوريا بالأسلحة والأموال.

ونقل موقع “وورلد نيوز تريبيون” أن القوات السورية “اعتقلت أيضاً مستشارين” من بلجيكا وبريطانيا وفرنسا وهولندا.  

 

على صعيد آخر قالت صحيفة الواشنطن بوست إن المقاتلين اللبنانيين في سوريا عادوا أدراجهم للقتال داخل بلادهم، حيث أن الاشتباكات دائرة لليوم الرابع على التوالي في مدينة طرابلس بين الطائفة السنية والشيعية.

وأشارت إلى أن القتال الدائر في حي باب التبانة السني، هو امتداد للأوضاع الصعبة التي تمر بها سوريا، والاتهامات الموجهة للنظام السوري بتحريض الشيعة الذين ينتمون لنفس طائفة نظام بشار الأسد “العلويون” ضد السنة شمال البلاد.

 

ونقل موقع بلومبيرغ تحت عنوان “تقدم الجيش السوري مؤشر لإمكانية بقاء الأسد لسنوات عدة”، إن الرئيس بشار الأسد، الذي وصفت حكومته قبل عام تقريباً بأنها على وشك الإنهيار من قبل حكومات “حلف شمال الأطلسي” والمعارضة السورية المسلحة، يبدو وأنه قد يبقى مسيطراً للسنوات القليلة المقبلة على أقل تقدير. ونقل عن جوليان بارنيس ـ ديسي، أحد كبار أعضاء مجلس العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي، قوله إن النظام في سوريا لا يزال قائماً وقوياً ولن يذهب إلى أي مكان.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث