جرائم قتل النساء تزداد في فلسطين

جرائم قتل النساء تزداد في فلسطين

جرائم قتل النساء تزداد في فلسطين

رام الله- قالت هيئة حقوقية فلسطينية، الإثنين، إن الأراضي الفلسطينية سجلت ارتفاعا في عدد جرائم قتل النساء لأسباب مختلفة من بينها ما يسمى بـ”جرائم الشرف”.

 

وعبرت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان في بيان عن قلقها البالغ من “ازدياد المطرد لجرائم قتل النساء والتي كان آخرها وقوع ثلاث جرائم قتل مروعة راح ضحيتها ثلاثة نساء في الضفة الغربية خلال شهر أيلول/سبتمبر الجاري”.

 

وأوضح البيان أن الهيئة “رصدت منذ مطلع العام الحالي وقوع 24 حالة قتل نساء في مناطق السلطة الوطنية منها 16 حالة في الضفة الغربية و8 حالات في قطاع غزة”.

 

وتشير الإحصاءات الفلسطينية إلى أن نحو 11 امرأة فلسطينية قتلت في العام 2012 في إطار ما يسمى قضايا “الدفاع عن الشرف”.

 

وترى الهيئة أن هذه الجرائم “تاتي في إطار قصور القوانين السارية عن إيقاع العقوبات المناسبة والرادعة بحق الجناة من مرتكبي تلك الجرائم او المشاركين فيها أو المحرضين عليها”.

 

وأضافت أنها “تقترف في إطار ثقافة مجتمع ذكوري يمارس التمييز بحق المرأة مما يستوجب وقفة جادة على المستويين الرسمي والشعبي للتصدي لمثل هذه الجرائم”.

 

ويطبق في الضفة الغربية قانون العقوبات الأردني الذي يتضمن بندا يسمى العذر المخفف للعقوبة لمن يقتل امرأة من عائلته بدافع حماية الشرف.

 

ودعت الهيئة في بيانها إلى “العمل الفوري على استكمال عملية التعديلات الضرورية على نصوص قوانين العقوبات السارية في الضفة الغربية وقطاع غزة بهدف التصدي الناجع لحالات قتل النساء وإنزال العقوبات الرادعة بحق مقترفيها”.

 

وأورد البيان بعض أمثلة لحالات القتل الأخيرة منها واحدة “في محافظة الخليل بحق فتاة من ذوات الإعاقة كانت قد تعرضت لاعتداء جنسي داخل الأسرة وقتلت على إثره”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث