بيكهام يطالب بدعم أطفال سوريا

بيكهام يطالب بدعم أطفال سوريا

بيكهام يطالب بدعم أطفال سوريا

أبوظبي –(خاص) من نور الدين ميفراني

وجه اللاعب الإنكليزي المعتزل ديفيد بيكهام مرة أخرى دعوة لدعم ضحايا الحرب في سوريا وهذه المرة عبر صفحته في تويتر حيث نشر فيديو للمغنية إلي غولدينغ تتحدث عن ضحايا الحرب في البلد العربي و طالب الجميع بنشرها و تقديم الدعم المالي للضحايا.

 

و تشير الأغنية إلى ضحايا الحرب الدائرة في البلد العربي حيث يبلغ عدد اللاجئين 6 مليون شخص و شهدت أكثر من 2 مليون ضحية و تدمير أزيد من 6 آلاف مدرسة، وتنشر المجاعة بشكل كبير بين الأطفال.

 

وكان الدولي الإنكليزي سفير النوايا الحسنة لليونيسكو قد ظهر في فيديو لليونيسيف ناشد من خلاله المجتمع الدولي بتقديم الدعم المالي لإنقاذ أطفال سوريا وقال: “أطفال سوريا يواجهون انتهاكات في حقوقهم .. هذه الانتهاكات هي الأكبر في هذا الجيل.. هم تركوا منازلهم بسبب أعمال العنف والقتل، الأطفال الأبرياء هم ضحايا الحرب .. جيل كامل من الأطفال في خطر.. يكبرون وهم مصابون بصدمات نفسية.. إنهم بحاجة للمأوى والمياه النظيفة والدواء والغذاء والتعليم”.

 

وانضم عدة مشاهير للحملة الدولية الخاصة بدعم أطفال سورويا و في كرة القدم كان اخر المساندين زميل بيكهام السابق في مانشستر يونايتد ريو فيرديناد الذي طالب بدوره بتقديم الدعم لأطفال سوريا و المشردين في المخيمات.

 

و يقوم الإنكليزي ديفيد بيكهام كسفير للنوايا الحسنة بعدة مبادرات لدعم الطفولة المشردة في العالم، رغم كون الجماهير الرياضية العربية لا تغفر له مساندته الصريحة مرارا لإسرائيل و عدم تقديم الدعم للطفولة الفلسطينية المشردة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث