رفسنجاني يهاجم زعماء إيران

رفسنجاني يهاجم زعماء إيران

رفسنجاني يهاجم زعماء إيران

طهران – انتقد الرئيس الإيراني الأسبق أكبر هاشمي رفسنجاني الزعامة الإيرانية، وذلك بعد يومين من منعه من خوض انتخابات الرئاسة القادمة.

وقال موقع “كلمة” الإلكتروني المعارض في ايران الخميس ان الرئيس الايراني الاسبق وجه انتقادات شديدة للزعامة الإيرانية.

ونقل الموقع عن رفسنجاني قوله لاعضاء حملته “لا أعتقد أن البلاد يمكن أن تدار بشكل أسوأ من هذا حتى لو كان هذا قد خطط له مسبقا”.

وأضاف “لا أريد ان أهبط إلى مستواهم في الدعاية والهجمات لكن الجهل مزعج. الا يدركون ما يفعلون”.

ومن شبه المؤكد أن تذكي تصريحات رفسنجاني الانقسامات بين رجال الدين الذين يحكمون إيران وجماعات المعارضة.

وقدم رفسنجاني الذي يعد من أبرز شخصيات الثورة الاسلامية في إيران عام 1979 أوراق ترشحه لخوض سباق الانتخابات الرئاسية التي تجري في 14 حزيران/يونيو كمرشح إصلاحي في اللحظة الأخيرة مما زاد الاهتمام بالانتخابات التي يعتبرها كثيرون سباقا بين محافظين متشددين.

واستبعد مجلس صيانة الدستور الذي يجيز المرشحين المؤهلين لخوض الانتخابات الثلاثاء الرئيس الإيراني المعتدل الأسبق (78 عاما) كما استبعد اسفنديار رحيم مشائي حليف الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد ورئيس مكتبه السابق ومنعهما من خوض السباق مما يخلي الساحة لمرشحين متشددين موالين للزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي.

ولم يحدد رفسنجاني في تصريحاته التي نقلها موقع كلمة من يقصد تحديدا بهذه الكلمات.

وغضب المحافظون المتشددون من رفسنجاني لأنه انتقد تعامل السلطات بشدة مع المحتجين في أسوأ اضطرابات تشهدها الجمهورية الاسلامية عقب إعادة انتخاب أحمدي نجاد في انتخابات عام 2009 التي يقول معارضوه أنها زورت لصالحه. واعتبرت السلطات رفسنجاني منذ ذلك الحين خطرا على المؤسسة الحاكمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث