دراسة: التعب مرتبط بنقص “الهيموغلوبين”

دراسة: التعب مرتبط بنقص “الهيموغلوبين”
المصدر: براغ (خاص) من إلياس توما

قالت دراسة صحية تشيكية حديثة إن الشعور بالتعب لا يرتبط بالتغييرات التي تحدث في الطقس فقط، وإنما بسبب التغييرات البيولوجية التي تحدث داخل الجسم أيضا، لاسيما قلة الخضاب في الكريات الحمر في الدم أو بما تسمى طبيا “بالهيموغلوبين”.

وأوضحت الدراسة التي قام بها الدكتور تسيريل موخا أن “الهيموغلوبين” عبارة عن بروتين يشكل 95% من مكونات الكريات الحمر وتكمن أهميته بأنه ينقل الأوكسجين إلى جميع خلايا الجسم فيما ينقل ثاني أوكسيد الكربون خارج الجسم ولذلك أصبح رمز الحياة.

وأشارت إلى أن النقص في “الهيموغلوبين” في الجسم يجعل الخلايا تشعر بالمعاناة من نقص الأوكسجين لديها ما يعني عمليا أنها تبدأ بالاختناق، أما أكثر الخلايا التي تشعر بذلك بقوة فهي الخلايا العصبية وخلايا الدماغ الذي يضعف أداءه فيما يتم الشعور بالتعب بسرعة ويشعر بألم في الرأس كما يتم الشعور بعدم مقدرة الجسم على العمل بشكل فعال.

ورأت الدراسة أنه يمكن مقاومة التعب بعدة طرق، منها تغيير وتيرة الحياة والنوم بشكل كافي وتجنب التوتر فيما يكون الأمر مثاليا عندما تقترن هذه الخطوات بالالتزام بمبادئ التغذية الصحية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث