اكتشاف مؤشرات تتنبأ بسرطان القولون

اكتشاف مؤشرات تتنبأ بسرطان القولون
المصدر: إرم- من محمد حشكي

كشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة البريطانية للسرطان عن اثنين من المؤشرات الحيوية، تساعد على الكشف المبكر عن سرطان القولون، مما يفتح آفاقا جديدة لسرعة تشخيص هذا السرطان المميت.

ويعد سرطان القولون والمستقيم واحداً من أكثر السرطانات المميتة في جميع أنحاء العالم، لسرعة انتشاره إلى أعضاء أخرى مثل الكبد والرئتين.

ويقول الأستاذ في وحدة أبحاث علوم الحياة في جامعة لوكسمبورغ “كبار سيرج هان”، إنه إذا تم تشخيص المرض في الوقت المناسب، فإن 9 من أصل 10 حالات إصابة بسرطان القولون والمستقيم يمكن علاجها.

وأظهرت تحليلات الأنسجة لـ 800 عينة من أفراد أصحاء وأشخاص مصابين بسرطان القولون انخفاضا كبيرا في اثنين من البروتينات وهما( SOCS2 و SOCS6 ) داخل خلايا القولون والمستقيم.

وقال الباحثون إن هذه البروتينات ضرورية لنمو الخلايا العادية، وأن غيابها يحفّز النمو غير المنضبط لهذه الخلايا، مما يلعب دوراً هاما في الإصابة بالسرطان.

وبعد مزيد من التحليل، وجدوا أيضاً أن أحد هذه البروتينات قد يتنبأ بشكل مبكر عن السرطان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث