7علامات تدل على أن كبدك منهك

7علامات تدل على أن كبدك منهك
المصدر: إرم – من سماح المغوش

يعتبر الكبد من أنشط أعضاء الجسد وأكثرها عملا، إذ أنه يؤدي ما يفوق الـ500 وظيفة، منها تخزين الفيتامينات، والسكر، والمعادن على شكل وقود، ومن وظائفه التحكم بإنتاج الكوليسترول والتخلص منه، هذا عدا وظائف أخرى كثيرة.

ويحتوي الكبد على مادة تسمى “الصفرا” التي يتم تخزينها في المرارة وتساعد على تكسير الدهون، كما ويعمل الكبد على تنقية الأشياء الدخيلة في جسدنا كالكحول والتبغ والمواد المضافة والحافظة والعوامل البيئية.

ويعود سبب تعب الكبد عادة إلى إغراقه بالعمل أو إصابته بالخمول، وهناك 7 إشارات على الأقل تدل على أن كبدك يتعرض للضغط، فإذا لاحظت مثل هذه العوارض فعليك أن تفكر مليا بتقوية كبدك وتغيير نمط حياتك:

1- تغير في لون البشرة، إنّ أوّل علامة تدلّ على أن كبدك متعب هي تغيّر لون البشرة. فلون بشرتك يتغيّر من اللّون الطبيعي إلى لون أصفر شاحب خفيف، يرافقه شيء من الزرقة، أما لون أظافرك وأطراف أصابعك فقد يتغيّر إلى الأصفر. يحدث ذلك عندما يمسي الكبد غير قادر على التخلص من السموم في الجسم فتتراكم مادة البيلوروبين (bilirubin) تحت الجلد.

2- . مشاكل الهضم كالنفخة والإمساك وعسر الهضم المتكرّر، هي علامات تدلّ على كبد متعب. وعادةً ما تحدث النفخة مع وجع في المعدة وغازات. الأمر الذي يحدث أنّ المادة، إذا كان الكبد متعباً، لا يمكنها أن تهضم الطعام فتربك الأمعاء.

3- وظيفة أخرى للكبد هي تنقية وإنتاج دم جديد، لكن عندما يكون الكبد متعباً، يصبح غير قادر على إمداد الأوتار والعضلات والأنسجة الأخرى بالدم الكافي وهذا ما يؤدي إلى عدم ليونة الأعضاء وإلى الإصابة بأوجاع في القسم العلوي من الظهر وجفاف العيون. إن هذه العوارض المستمرة والوجع قد تؤدّي إلى إصابة الكبد بالإرهاق.

4- التعب المزمن يُشعر العديد من الناس أنّهم دائماً متعبون. والواقع أن التعب المزمن دليل على أنّ الكبد مضغوط وأن الجسم يعمل جاهداً لكي يعيد إصلاحه. بينما يكون الجسم منشغلاً بالتصليحات، يمكن لأجهزة أخرى أن تتحمل ضغطاً أكبر من المستطاع، الأمر الّذي يسبب تعباً. إذا ترافق هذا التعب مع علامات الكبد المتعب، عليك أن تتوجه لفحص كبدك.

5- لون البول الغامق، إنّ هذه العلامة أكثر وضوحاً لمعاناة الكبد من الإرهاق، فالبول يغمقّ لونه المعتاد عندما لا يحصل على كمية كافية من المياه، وقد يغمقّ لون البراز ويشحب ويصبح كالقطران أو قد تجد فيه بقع دم. إذا كنت تشرب الماء بشكل كافٍ، التغيّرات في لون البراز هي مؤشّر جيّد. ٦

6- . تقلّبات المزاج عندما يتعرّض كبدنا للتعب، يمكن لذلك أن يؤثّر على مشاعرنا. فالكآبة، الغضب، قلّة الصبر، الانفعالية… كلّها عوارض لمعاناة الكبد من الضغط والجهد. كبدٌ متعب قد يسبّب صعوبة في ما يتعلّق باتّخاذ القرارات، ويشعر الشخص كأن هناك ضبابا وتشوشا في دماغه. كما أنّ التعنت العقلي، والعدائية، والاندفاعات العنيفة هي مؤشّرات لكبد متعب ومضغوط. ٧

7- قد يؤثر الكبد المتعب على كافة أعضاء الجسد. فيمكن للبعض أن يعاني من غباش في النظر ودوار، وأرق، وعدم توازن هرموني، وحساسية، نزيف في الأمعاء، والدوالي، وفقدان وزن غير معروف سببه.

فإذا ظهرت لديك علامات تشير إلى أنّ الكبد مرهق ومجهد، إحرص على أن تستشير أخصّائيا صحياً محترفاً على أن يكون عارفاً وضليعاً بالعلاجات الطبيعية والبديلة ليساعدك على القيام ببرنامج لتنظيف الجسم من السموم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث