7 دروس صحية من العالم

7 دروس صحية من العالم
المصدر: براغ- من الياس توما

رأت دراسة صحية تشيكية أن الجمع بين بعض العادات التي يتم العمل بها في دول مختلفة يؤمن الصحة، والقوام الرشيق ويطيل العمر ويحسن الوضع النفسي للإنسان بسبب الفوائد الصحية التي تؤمنها هذه العادات.

وأوضحت الدراسة التي أعدها معهد الصحة التشيكي أن هناك سبع عادات تتبع في دول مختلفة يؤدي الجمع بينها إلى تحقيق فوائد صحية ونفسية ممتازة منها استلهام ركوب الدراجات الهوائية من الهولنديين، وإضافة التوابل والبهارات إلى الطعام كما يفعل الهنود، وتناول الطعام في المنازل كما يفعل البولنديون، وممارسة التأمل كما يفعل الصينيون.

وأشارت إلى أن أكثر من نصف الهولنديين يمتلكون درجات هوائية ويستخدمونها لقضاء مختلف احتياجاتهم مشيرة إلى أن ركوب الدراجات يحرق سعرات حرارية أكثر ويقوي العضلات ويزيد تدفق الدم إلى الدماغ، ويجعل الإنسان أكثر نشاطا وفعالية.

وأضافت أن أغلب الناس الذين يتناولون الطعام الهندي يكونون نحيلين بسبب الاستخدام الكبير للتوابل والبهارات، مؤكدة أن استخدامها في الطعام يجعل الإنسان يتناول كميات أقل من الطعام ويحسن عملية الاستقلاب في الجسم، ويدفع الإنسان إلى شرب كميات أكبر من السوائل، كما أن البهارات الجيدة غنية بالمواد المضادة للأكسدة.

وأشارت إلى أن البولنديين ينفقون 5 % من رواتبهم للذهاب للمطاعم، في حين ينفق الأمريكيون 41 %، منبهة إلى أن الطعام غير الصحي في المطاعم يحتوي على 642 سعرة حرارية أكثر من المعدل المثالي كما أن الصوديوم فيه أعلى من المعدل الوسطي.

وأكدت أن الروابط الاجتماعية مهمة لموضوع إطالة العمر، ولهذا فإن من المفيد تقليد البرازيليين الذين يعيشون حياة طويلة وصحية بسبب حياتهم الاجتماعية الغنية، كما أن تجارب مختلفة اثبت أن الناس المحاطون بالأصدقاء يعيشون عمرا أطول بمقدار سبع سنوات.

وتنصح الدراسة بتقليد اليابانيين الذين لا يأكلون حتى الشبع، وإنما يتوقفون عن الطعام في منتصف الطريق، الأمر الذي يؤمن لهم صحة جيدة وعمرا أطول، مشيرة إلى أهمية الإصغاء لإشارات الجسد في هذا الأمر.

وأضافت أن التأمل يؤدي إلى تخفيض الإصابة بالنوبات القلبية والدماغية، ويخفض احتمالات تطور إشكالات الكآبة والتوتر، وبالتالي فمن المفيد تقليد الصينيين الذين يمضون في التأمل ما لا يقل عن 11 ساعة شهريا.

وأشارت إلى أن الأسبان واليونانيين يعرفون مزايا النوم بعد الظهر مؤكدة أن هذه الاستراحة النهارية تعزز جهاز المناعة وتخفض التوتر وتخمد الالتهابات المختلفة في الجسم لافتة إلى أن دراسة إسبانية حديثة قد أكدت أن النوم 30 دقيقة يوميا بعد الغداء لثلاث مرات في الأسبوع يخفض نسبة الإصابة بالنوبات القلبية بمقدار 40 %.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث