بنطال “جينز” ينقذ حياة بريطانية

بنطال “جينز” ينقذ حياة بريطانية
المصدر: إرم – (خاص) من منى مصلح

أرجعت مراهقة بريطانية الفضل إلى بنطالها الجينز المفضل في إنقاذ حياتها، حيث لاحظت إميلي كلارك “16 عاماً” أن بنطالها أصبح ضيقاً جداً مما جعلها تتحسس كتلتين صلبتين في بطنها، والتي اكتشف لاحقاً أنها كتل سرطانية.

وقالت إميلي: “شعرت بأن بنطالي الجينز أصبح ضيقاً جداً، ولاحظت أن بطني كان أكبر من المعتاد، لم يكن هناك أي ألم، ولكن كنت متأكدة أن هناك شيئاً غير طبيعي”، وأضافت “الحمد لله على ذلك الجينز الضيق لأنه ساعد على إنقاذ حياتي”

وفي وقت لاحق، كشفت الأشعة أن الورم في بطن إميلي كان مدمراً، وتم تشخيص إصابتها “لِمْفُومةٌ لَاهودجكينيَّة” وتعد الأخيرة أخطر الأورام السرطانية الليمفاوية.

وأقامت إميلي 4 أشهر في المستشفى حيث أعطيت أربع جولات من العلاج الكيميائي المكثف، الآن وبعد مرور 6 أشهر، توقف نشاط المرض وعادت إلى منزلها للتتعافي.

وقالت والدة إميلي أن الفضل لا يعود للبنطال فقط بل إلى شجاعة وعزيمة ابنتها وحبها للحياة.

يذكر أن إميلي نفذت حملة تهدف إلى تشجيع الناس على التبرع بالدم والانضمام إلى متبرعي نخاع العظام والمساهمة في جمع التبرعات للأعمال الخيرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث