اكتشاف علاج جيني يقضي على الإيدز

اكتشاف علاج جيني يقضي على الإيدز
المصدر: عمّان- (خاص) من ايمان الهميسات

نجحت مجموعة من العلماء، في اكتشاف علاج جيني لمكافحة فيروس HIV، أو فيروس العوز المناعي البشري “الإيدز”، عن طريق استخدام خلايا معدلة وراثيا تقاوم الفيروس، حسب ما ذكرته صحيفة الجارديان البريطانية.

ومن المعروف أن فيروس الإيدز يهاجم جهاز المناعة بالجسم ويعطل عمله، مما يجعل الإنسان ضعيفاً ودون أي قوة دفاعية ضد أي مرض، وهكذا يتعرض للإصابة بأنواع كثيرة وخطيرة، من الأمراض والسرطانات.

وأوضحت الصحيفة أن العلاج -الذي لم يجر اختباره على البشر حتى اللحظة- يحفز دفاعات المرضى ضد الفيروس، من خلال استبدال بعض من خلايا المناعة الطبيعية لديهم بأخرى معدلة وراثيا.

واشارت الاختبارات أن الأشخاص الذين أجريت التجربة عليهم، تضاعفت نسبة الخلايا المقاومة للمرض في أجسادهم، كما منع عن نصف المرضى أدويتهم المعتادة على مدى ثلاثة أشهر، وسجل العلماء انخفاضا فى مستوى الفيروس في الجسم، لذلك فإن المؤشرات الأولية زادت من آمال العلماء.

ويقول بروس ليفين، الذى ساعد فى إجراء التجربة مع زميله كارل جون فى جامعة بنسلفانيا “إن النتائج التي توصلوا إليها مشجعة، و من الممكن أن يكون علاجا جديدا لفيروس نقص المناعة”.

و يُقدر عدد المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية -وفق منظمة العمل الدولية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا- بما يُقارب النصف مليون شخص وهذا العدد مرجحٌ إلى الازدياد.

وفي حين قطعت مناطق أخرى اشواطاً في احتواء انتشار فيروس نقص المناعة البشرية/الإيدز، تُسجل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أسرع معدلات نمو للفيروس في العالم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث