10 خطوات تجنب الأطفال الإصابة بالبدانة

10 خطوات  تجنب الأطفال الإصابة بالبدانة
المصدر: براغ - (خاص) من الياس توما

نبهت دراسة طبية تشيكية حديثة أعدتها الطبيبة المختصة بأمراض البدانة رادكا ييدليتشكوفا وطبيبة الأطفال دانا نيدييلكوفا إلى المسؤولية الكبيرة للأهل عن الأوضاع الصحية لأطفالهم، مشيرة إلى أن الطفل يتعلم أسلوب الحياة من أهله ولذلك فإن عدم إتباعه أسلوبا صحياً في الحياة يؤدي إلى مشكلات مستقبلية كبيرة.

وأشارت الدراسة إلى أنه تم التأكد أن 80 % من الأطفال الذين لديهم زيادة في الوزن يكون أهاليهم أيضا يعانون من زيادة في الوزن، مضيفة أن المشكلة الأكبر هي مع الأطفال الذين هم في فترة المراهقة ولاسيما عندما يكون عمرهم 13 عاما حيث تبلغ نسبة من لديهم في هذا العمر زيادة في الوزن 35% كما أنهم لا يهتمون بموضوع تخفيض أوزانهم على خلاف البنات اللواتي يهتممن بأسلوب الحياة الصحي حيث يسألن عن أفضل الطعام الذي لا يؤدي إلى زيادة في الوزن.

وتؤكد الدراسة أن الأم تقدم للطفل الأساس لصحته من خلال إرضاعه، أما عندما يتحول الطفل لاحقا إلى الطعام العادي فيتوجب أن يكون هذا الطعام متنوعا منبهة إلى أن التزام الأطفال بالحمية الغذائية حتى سن الـ 15 ليس مناسبا، وأنه من الأفضل جعل عادات الطعام لديهم أكثر صحية وتوجيههم نحو ممارسة الحركة.

10 نصائح تجنب بدانة الأطفال

ترى الدراسة أن إتباع الخطوات الـ 10 التالية يمكن أن تساهم بشكل بارز في تجنب إصابة الأطفال بالبدانة :

1ــ تناول الطعام بشكل دوري وعدم التخلي عن وجبة الفطور، لأن تركها يجعل الطفل يقوم بالتعويض عنها أثناء الدراسة من خلال تناول الحلويات والسكاكر والمشروبات حلوة المذاق.

2ــ أكدت مختلف الأبحاث أن تعلم ممارسة الحركة بشكل منتظم في الصغر يستمر مع الإنسان طوال عمره، ولذلك يتوجب على الأهل أن يعرفوا الأطفال بمتعة ممارسة الحركة لأن تعليمهم ذلك في وقت متأخر يكون أصعب وأسوأ.

3ــ تناول الخضار والفواكه بشكل كاف على الأقل 3 مرات في اليوم.

4ــ التركيز على تناول الطعام وعدم القيام بممارسات جانبية خلاله مثل القراءة أو متابعة التلفزيون، لأن من شان ذلك أن يجعل الطفل يتناول طعاما أكثر مما يحتاجه بحسب المشاعر التي تنتابه خلال ذلك تغطي الشعور بالشبع.

5 ــ تجنب مشاهدة الإعلانات التجارية الخاصة بالغذاء لأن متابعة هذه الإعلانات يكون في الكثير من الأحيان أحد الحوافز للبدانة، ولاسيما الإعلانات التجارية التي تركز على الأطفال.

6ــ تعتبر ممارسة النوم بشكل منتظم من الأمور الجوهرية بالنسبة للطفل، لأن عدم قيامه بذلك يجعله يشعر بالتعب وعدم الراحة ويحصل على الطاقة من المصادر الآنية أي من الطعام والشراب.

7ــ تناول المنتجات اللبنية بشكل كافٍ خصوصاً التي تحتوي على الكلس لأنه ضروري في بناء العظام.

8 ــ عدم الالتزام بالحد من النظام الغذائي إلا بعد التشاور مع طبيب الأطفال، لاسيما عندما يتطلب الأمر تغير نظام الطعام بشكل كامل.

9 ــ يتوجب على الأهل جميعا الانضمام إلى هذه العملية لأن قيام الطفل بإتباع نصائح الأطباء لوحده لا يجعل الهدف المحدد قيد التحقيق.

10 ــ الحد من ممارسة اللعب على جهاز الكومبيوتر أو متابعة التلفزيون، ويتوجب على الأهل في هذا المجال تحديد سقف زمني محدد أسبوعيا للأطفال لممارسة ذلك ومن الأفضل التعويض عن الوقت الأخر بإشراكهم في نشاطات رياضية وحركية مختلفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث