أطباء تشيك يزيلون ورما سرطانيا ضخما

أطباء تشيك يزيلون ورما سرطانيا ضخما
المصدر: براغ- (خاص) من الياس توما

أزال الأطباء التشيك في مستشفى توماش باتا الواقع في مدينة زلين ورما سرطانيا يبلغ وزنه 36 كغ لامرأة تبلغ من العمر 47 عاما وذلك خلال عملية جراحية معقدة استمرت سبع ساعات متواصلة.

رئيس قسم الجراحة في المستشفى ييرجي كلين أوضح أن قطر الورم كان أكثر من متر وأن الأطباء لا يستطيعون فهم سبب عدم بحث المرأة في وقت مبكر عن المساعدة الطبية قبل هذا الوقت مشيرا إلى أن السيدة اخفت هذا الورم عن الأطباء لعدة أعوام.

وأضاف أنه من الغريب أن عائلة المرأة والمقربين منها لم يبدوا أي ردود فعل على ما يجري لها لأن الورم اضطرها بسبب حجمه وثقله إلى التزام السرير وبالتالي لم تكن تستطيع ممارسة حياة طبيعية.

وأشار إلى أن العملية الجراحية كانت صعبة لأن السيدة نزفت الكثير من الدماء الأمر الذي اضطر الأطباء إلى إجراء 25 عملية نقل دم وتقديم 20 وحدة من بلازما الدم لها وتم إعادة فتح بطنها كي يتم إيقاف النزيف.

المختص بالأورام السرطانية في المستشفى زدينيك اداميك رأى أنه من السابق لأوانه التحدث عن آفاق طويلة الأمد لحياة السيدة غير أنه شدد على أن العملية التي أجريت لها كانت مسألة هامة جدا بالنسبة للوضع الصحي العام للمرأة.

الأطباء في المستشفى قرروا بسبب استثنائية هذه العملية الكتابة عنها في المجلات الطبية المتخصصة بعد دراسة دقيقة للورم الذي جرى إخراجه، إلا أنهم على ثقة أن مثل هذا الأمر لم يسبق أن واجهه الأطباء لا في أوروبا ولا في الولايات المتحدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث