السدة الرئوية ثالث سبب للوفاة

السدة الرئوية ثالث سبب للوفاة
المصدر: إرم – (خاص) من شيرين محمد

نظراً لزيادة أعداد المدخنين وعدم اتخاذ الحكومات والمجتمعات المدنية الإجراءات الوقائية والقانونية التى تحد من انتشار التدخين، توقع خبراء الطب أن يكون مرض “السدة الرئوية” ثالث سبب للوفاة على مستوى العالم بحلول عام 2020 .

وقال الدكتور نبيل الدبيركي، رئيس الجمعية المصرية للصدر والحساسية، خلال المؤتمر الذى عقد بمناسبة اليوم العالمى للسدة الرئوية المزمنة: “إن مرض السدة الرئوية يتسم بأنه يتمكن من المريض فى صمت دون أن تظهر أعراض مقلقة، ومن الضروري انتظام الفحوصات الطبية والامتناع عن التدخين”.

وأوضح الدبيركي أن مرض السدة الرئوية يتمكن من المريض بعد اتحاد عاملين هما التدخين وتلوث الهواء، مشيراً إلى ضرورة رفع الوعي لدى فئات المجتمع بضرورة الإقلاع عن التدخين .

بينما صرح طارق صفوت رئيس الجمعية المصرية للشعب الهوائية: “إن التدخين مسؤول عن الموت المبكر لنحو أكثر من 5 ملايين شخص في العالم سنوياً، مشيراً إلى أن أمراض الرئة المزمنة تنشأ من تدخين من 5 إلى 10 سجائر يومياً لمدة عام أو عامين”.

وأضاف: “إن التدخين هو السبب الرئيسي للذبحة الصدرية والعديد من الأورام، وإن الفلتر لا يمنع تأثير النيكوتين والكيماويات بالسيجارة، وإن العلم لم يتوصل لعلاجات صحيحة تساعد المدخنين على الإقلاع” .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث