صينية تبتسم بعد 12 عاما

صينية تبتسم بعد 12 عاما
المصدر: القاهرة- (خاص) من شيرين محمد

استطاعت الفتاة الصينية شيوي جيان مي، البالغة من العمر 17 عاما، أن تبتسم لأول مرة منذ 12 عاما، بعد نجاح الأطباء بإجراء عملية زراعة وجه كامل لها، وذلك بعد تعرضها لحادث حرق أليم، وهي في الخامسة من عمرها، أدى إلى حدوث تشوهات خطيرة، حيث فقدت ذقنها وجفونها وجزءا كبيرا من أذنها اليمنى.

ولم يكن باستطاعة شيوي تلقي العلاج خلال الفترة الماضية، بسبب تكلفته العالية، لكن في العام الماضي جاءتها فرصة للحصول على وجه جديد، بعد أن اقترح الأطباء زرع وجه جديد لها من صدرها باستخدام الأنسجة المطعمة من ساقها، وفقا لما ذكرته وكالة الشرق الأوسط.

يذكر أن الفتاة ما زالت ترقد حاليا على سريرها في مستشفى تابع لكلية الطب بمدينة فوتشو، في مقاطعة فوجيان جنوب شرق الصين، وتظهر سلوكيات الفتاة النمو الذي وصل إليه وجهها، حيث أصبحت قادرة على الابتسام، فيما قال الأطباء إن هذه العلامة إشارة أكيدة بأن وجهها الجديد يسير على طريق الشفاء تدريجيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث