5 أسرار للمشي كعارضات الأزياء

5 أسرار للمشي كعارضات الأزياء
المصدر: إرم- من بلقيس دارغوث

بدأت فعاليات عرض الأزياء في القرن التاسع عشر في باريس قبل أن يستورد الأمريكيون المفهوم في أوائل القرن العشرين إلى نيويورك، ومن أهم شروط نجاح عارضة الأزياء -طبعا إلى جانب الجسد النحيل- تلك المشية التي يعتبرها العديد غريبة ومضحكة في بعض الأحيان.

لكن المشي كعارضة يستوجب التدريب، خصوصا عند ارتداء الكعب العالي، وهو تحد كبير في عالم شرس المنافسة. لم تبدأ هكذا، لكن اشتهار بيوت الأزياء جعل من عرض الأزياء مهنة عالمية تطورت وتغيرت معها مفاهيم الجمال، وليس فقط طريقة المشي.

فما هي أسرار مشية عارضات الأزياء؟

الخطوة الأولى: الوقوف

احرصي على أي يكون الظهرة والرقبة في وضع مستقيم، وأن يكون الوجه موجها للأمام، علما أن بعض العارضات يملن ظهرهن قليلا للخلف مع تقديم عضلات الورك بحيث تتحرك الأقدام بشكل مستقيم للأمام وتجر بقية الجسم خلفها.

الخطوة الثانية: الأقدام 

جلسي أقدامك بحيث تمشي أمامك مباشرة بدلا من أن تكون مائلة قليلا إلى الجوانب، وخلال المشي ضعي القدم مباشرة أمام القدم الأخرى بدلا من أن تكون موازية لها، ويمكن حتى أن تشبكي رجليك أثناء المشي لضمان أن تكون المشية مستقمية، ولكن حاذري من أن تتعثري. جدير بالذكر أن بعض العارضات يرفعن أرجلهن قليلا للأعلى في مشية تشبه تبختر الفرس عند سماع الموسيقى.

الخطوة الثالثة: الأوراك

قد يبدو أن العارضات تتقصدن تمايل أوراكهن يمنة ويسرة، لكنها ستتمايل بطبيعة الحال إلى الجهتين عند احتراف استقامة المشي وارتداء الكعب العالي، علما أن المبالغة بتحريك الأوراك سيبدو جليا على الفور.

الخطوة الرابعة: الأيادي

من طبيعة الجسد أن تتمايل اليدان للأمام والخلف لتوازن الجسم، لذا تفادي تحريك اليدين عاليا، علما أن بعض الثياب تستوجب وضعهما في الجيوب أثناء عرضها.

الخطوة الخامسة: الوقفة

عند نهاية منصة العرض تتوقف العارضات لبرهة لاستعراض التصميم، نفذي هذا عبر نقل أحد الوركين إلى الجانب مع الحفاظ على طلة ونظرة معينة، وهنا تتميز العارضات عن بعضهن البعض فتشتهر بأسلوبها وبصمتها في عالم عرض الأزياء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث