مصري ينتحل صفة الشرطة لسلب وافدين في الكويت

مصري ينتحل صفة الشرطة لسلب وافدين في الكويت
المصدر: إرم- (خاص) من قحطان العبوش

تمكن رجال الأمن في الكويت من إلقاء القبض على وافد مصري أقام حاجز تفتيش في أحد الشوارع الرئيسية في مدينة الفروانية بهدف سلب المارة، ما يعكس جرأة في تنفيذ الجرائم التي وصلت إلى مستوى غير مسبوق في البلد الخليجي الغني بالنفط.

ولا يمر يوم في الكويت التي يعيش فيها نحو 3.6 مليون نسمة بينهم 1.2 مليون مواطن، دون تسجيل عشرات حوادث السرقة إضافة إلى جرائم القتل والسلب والتحرش والسطو المسلح.

وكان الوافد المصري يرتدي زياً لرجال الأمن الكويتيين، ويوقف الوافدين الآسيويين ويطلب أوراقهم الثبوتية ويهدد المخالفين لنظام الإقامة ويسلبهم أموالهم.

وتمكن رجال الأمن من إلقاء القبض على الشرطي المصري المزيف بعد أن تلقوا بلاغا من وافد آسيوي شك في لهجة الشرطي.

وصار الحديث عن تصاعد الجريمة في الكويت أمراً اعتيادياً في وسائل الإعلام المحلية النشطة، وازدادت الدعوات مؤخرا لوضع حد لهذه الظاهرة.

وتسببت إحدى جرائم العنف في الكويت قبل أيام بمقتل شخصين خلال عملية سطو مسلح ناجحة في وضح النهار بمنطقة الصليبية في الفروانية، ولا زال الجناة غير معروفين.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية، الأحد، عن مصادر أمنية قولها إن:”القيادات السياسية في البلاد استنكرت واستغربت الانفلات الكبير في حالات السطو المسلح والاعتداء على رجال الأمن وإطلاق الرصاص عليهم ومقاومتهم، إضافة إلى انتشار الحوادث التي يكثر فيها استخدام السلاح الناري وحتى الأبيض، حتى وكأن الأمر بات ظاهرة مألوفة”.

وأشارت المصادر إلى أن وزير الداخلية الشيخ محمد الخالد، التقى بقيادات وزارة الداخلية ووضع أمام نظرهم صورة الوضع، لا سيما وأنهم يعايشون يومياً الكثير من حالات الخروج المسلح على الأمن والقانون، ولا تزال جريمة “الصليبية” ماثلة أمامهم، مع الجهد المبذول للوصول إلى الفاعلين، وسوى ذلك من حوادث.

ودعا الكاتب الكويتي حسن علي كرم قبل أيام إلى فرض الأحكام العرفية ونزول الجيش إلى الشوارع لمصادرة السلاح من الناس بعد أن انتشر بشكل كبير وبدأ يهدد أمن الكويت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث