زوجها ومغتصبوها يزرعون في جسدها جهاز مراقبة

زوجها ومغتصبوها يزرعون في جسدها جهاز مراقبة

إرم – (خاص) من وداد الرنامي

أوردت صحيفة “ذا اكسبريس تريبون” أنّ سيدة من منطقة “غازيباد” بالهند وضعت شكوى لدى السلطات بخصوص الاغتصاب الذي تتعرض له من طرف أربعة رجال من بينهم زوجها.

حيث تزوجت المدعو، محمد فياز، منذ ست سنوات، وأجبرها على ممارسة الدعارة.

وتمكنت من الانفصال عنه، إلا أنه قام برفقة أصدقائه بإرغامها على استنشاق مواد مخدرة لمدة، ثم استفاقت لتجد نفسها فوق سرير أحد المستشفيات وعلى بطنها أثار خياطة حديثة كتلك التي تجرى بعد كل عملية جراحية.

وحاولت بعد ذلك الهروب من تلك المجموعة والاختفاء في أماكن بعيدة، لكنهم كانوا دائما يصلون إليها.

فدفعتها الشكوك إلى إجراء فحص بالأشعة، فكشف عن وجود جهاز للمراقبة داخل جسمها.

وتتمنى هذه السيدة أن يتم فتح تحقيق في الموضوع ومحاكمة مغتصبيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث