إسرائيلي يتناوب على اغتصاب ابنتيه طوال 10 سنوات

إسرائيلي يتناوب على اغتصاب ابنتيه طوال 10 سنوات

إرم – (خاص) من محمود صبري

تجرّد أب إسرائيلي من مشاعر الأبوة وتناوب على اغتصاب ابنتيه على مدار 10 سنوات استغلهن فيها لقضاء احتياجاته الجنسية الدنيئة.

وأوردت صحيفة “يديعوت آحرونوت” في عددها الصادر، الثلاثاء، قصة الإسرائيلي المقيم في بئر سبع الذي اغتصب ابنتيه على مدار 10 سنوات، مشيرة إلى أن القضية تكشفت بعدما اشتبهت طبيبة من الجيران في أن الأب يمارس الرذيلة مع ابنتيه فأبلغت الشرطة.

وأضافت الصحيفة أنّ الشرطة أجرت تحقيقاً في البلاغ واستجوبت الضحيتين وواجهت الابنة الكبرى مع أبيها في غرفة التحقيقات، والتي بعد محاولات إنكار عديدة كشفت النقاب عن الجريمة الشنعاء وممارسة الأب الرذيلة مع ابنتيه طوال تلك السنين تحت التهديد والوعيد.

وبحسب تحقيقات الشرطة، فقد فعل الأب كل شيء خطر بباله بابنتيه، واستخدم أسلوب الترهيب والتخويف في المنزل لكيلا يعرف أحد أي شيء عن أفعاله المشينة، حيث اعتاد الأب اغتصاب بناته في مناسبات وأوضاع مختلفة.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ الأم لم تعرف شيئاً عن كل ما يحدث حولها، حيث قالت في التحقيقات إنها منفصلة عن زوجها في الفراش منذ سنوات طويلة. ورجّحت الأم أنّ الأب ربما كان يتسلل إلى غرف البنات ليلاً دون علمها لممارسة الرذيلة معهن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث