خطر الإدمان يهدد بنية المجتمع التركي

خطر الإدمان يهدد بنية المجتمع التركي
المصدر: أنقرة– من مهند الحميدي

ارتفعت نسبة الإدمان على المخدرات بين فئة الشباب في الجمهورية التركية في الأعوام الأخيرة مما بات يشكل خطراً يهدد بنية المجتمع التركي إثر زيادة حوادث الوفاة الناتجة عن التعاطي.

وذكر تقرير صادر عن هيئة مراقبة إدمان المخدرات في تركيا، الاثنين، أن مخدر “بونزاي” من أكثر الأنواع التي يتعاطاها المدمنون من فئة الشباب.

وقال التقرير إن نسبة الوفيات بسبب الإدمان على المخدرات والعقاقير ارتفعت بنسبة 54.3% عما كانت عليه في العام 2011، إذ وصل عدد الوفيات فيه إلى 162 شخصاً في حين كان يبلغ العام الذي سبقه 105 شخصاً فقط.

وأضاف التقرير أن حوالي 59% من المدمنين الذين يعالجون في المراكز الصحية هم من العاطلين عن العمل، بينما 30% منهم من العاملين، و2.5% منهم من طلبة المدارس.

وتصل نسبة الأشخاص الخاضعين للعلاج من الإدمان من الحاصلين على الشهادة الإعدادية إلى 70.6% مقارنة بالحاملين الشهادة الثانوية بنسبة 21.9% و تنخفض إلى 5.2% من الحاصلين على الشهادات الجامعية، بينما يصل عدد المدمنين ممن لم يتوجهوا إلى المدارس إطلاقاً إلى حوالي 2.4%.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث