أمريكا تشتبه بضرب سفير أفريقي لابنته

أمريكا تشتبه بضرب سفير أفريقي لابنته

واشنطن- قالت شرطة ضاحية أرلينجتون، بولاية فرجينيا الأمريكية، إنه من المشتبه أن سفير غينيا الاستوائية لدى الولايات المتحدة، ضرب ابنته بقطعة خشبية، ما استدعى نقلها للمستشفى، لكن لم يتم القبض عليه لحصانته الدبلوماسية.

وأكد المتحدث باسم الشرطة، دوستين ستيرنبيك، أن الشرطة تلقت الاثنين اتصالا هاتفيا يفيد بحدوث إصابات جسدية خطيرة في مقر إقامة السفير.

وأضاف أن الشرطة عثرت على فتاة مصابة بتهتك كبير في الرأس وإصابات أخرى، حيث تعرضت للضرب بقطعة من الخشب، ما استدعى نقلها إلى المستشفى للعلاج.

وقال ستيرنبيك: “بعد التحدث مع أشخاص في المقر، قررنا أن المشتبه به الرئيسي هو السفير.”

يذكر أن السفير روبن ماي نسيو، سفير غينيا الاستوائية، يقيم في المقر الدبلوماسي، وعين في المنصب عام 2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث