مستوى قياسي لجرائم السلب في الكويت

مستوى قياسي لجرائم السلب في الكويت
المصدر: الكويت- من قحطان العبوش

سجلت الكويت ارتفاعا غير مسبوق لمستوى جرائم السلب بالقوة في البلاد، رغم تنفيذ خطة أمنية واسعة لمواجهة الجرائم بكافة أنواعها.

وذكرت عدة تقارير نشرت خلال الأسبوع الجاري، أن البلاد شهدت نحو 500 جريمة سلب بالقوة خلال النصف الأول من العام الجاري، وسجلت أغلبها ضد مجهول، بعد أن فشلت الأجهزة الأمنية في كشف الجناة المتورطين فيها.

ولا يمر يوم دون تسجيل عشرات حوادث السرقة، إضافة لجرائم قتل وسلب وتحرش، في البلد الخليجي الذي يعيش فيه نحو أربعة مليون نسمة، بينهم 1.2 مليون مواطن كويتي.

وفي إبريل الماضي، شهدت محافظة الفروانية، جريمة سطو مسلح على سيارة نقل أمول، وتسببت في مقتل شخصين، بعد أن استخدم فيها الجناة أسلحة نارية، واستدعت تدخلاً من أعلى قيادات البلاد الأمنية قبل أن يتم ضبط الجناة.

ونقلت صحيفة “القبس” المحلية، عن مصدر أمني قوله، إن جرائم السلب بالقوة بأنواعها المختلفة استشرت بشكل كبير أخيرا، وبأساليب مختلفة، خصوصاً انتحال المجرمين صفة رجال المباحث لسلب الضحايا، وتحتل هذه الظاهرة المركز الأول بين الجرائم المسجّلة في مخافر البلاد ولدى الجهات الأمنية المختصة.

وأشار المصدر إلى أن عشرات جرائم السلب بالقوة لم يُستدل على المتورطين فيها، وباتت تتكرر بصورة شبه يومية، الأمر الذي بات يؤرق المواطنين والمقيمين، والذي يطرح بدوره عدة تساؤلات حول ضعف التواجد الأمني في المناطق السكنية.

وعلى مستوى المناطق في محافظات البلاد الست، تعتبر منطقة جليب الشيوخ، أكثر مناطق البلاد تسجيلاً لجرائم السلب بالقوة، تليها مناطق الحساوي، وخيطان، وتيماء.

ومن بين أخطر أنواع جرائم السلب، تورط بعض العسكريين في هذه الجرائم، حيث ألقي القبض على عدد منهم بعد إدانتهم، وثبوت ضلوعهم في جرائم سلب الوافدين.

وغالبية من يلقى القبض عليهم من الجناة، هم من المراهقين والعاطلين عن العمل وأرباب السوابق ومدمني المخدرات، الذين عادة ما ينفذون جرائمهم عن طريق السلب، لحصولهم على مبلغ مالي يمكّنهم من قضاء حاجاتهم اليومية أو شراء المخدرات، إضافة إلى بعض العمالة المخالفة لأنظمة الإقامة والعمل.

وتقول إحصائية صادرة عن مركز الدراسات والبحوث، إن جرائم السلب بالقوة، بلغت 1012 جريمة في العام 2013، فيما بلغت 819 جريمة في العام 2012، وإذا استمر معدل الجريمة بهذا الكم، فإنها ستصل إلى نحو 1200 جريمة في نهاية العام الجاري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث