فتاة أمريكية تقتل 23 رجلاً بعد معاشرتهم

فتاة أمريكية تقتل 23 رجلاً بعد معاشرتهم
المصدر: إرم- (خاص) من محمود صبري

اعترفت شابة أمريكية تبلغ من العمر 19 عاما بقتلها 23 رجلا بعد أن استدرجتهم عبر الإنترنت لمعاشرتها مطبقة بذلك طقوس عبدة الشيطان.

وذكرت صحيفة “يو إس إيه توداي” الأميركية أن ميرندا بربور -التي تقطن في ولاية بنسلفانيا- اعترفت بجرائمها في مقابلة مع صحيفة “ديلي آيتم” المحلية موضحة أن ضحاياها خلال السنوات الست الأخيرة استدرجتهم لمعاشرتها من ولايات عدة من ألاسكا حتى شمال كارولينا.

وفي حديثها عن جريمتها الأخيرة في تشرين الثاني/نوفمبر قالت ميرندا:”ضميري يؤنبني لأني قتلت الشاب “تروي ليفرارا”, حان الوقت للتخلص من كل ذلك, لا يعنيني ما إذا كان الناس سيصدقونني أم لا.. أريد فقط التخلص من ذلك”.

وتقول لائحة الاتهامات الموجهة لبربور في القضية الرئيسية التي كشفت النقاب عن سائر جرائمها وهي قتل الشاب ليفرارا بمساعدة زوجها “إليت بربور”, أن ميرندا قابلت الضحية عبر أحد المواقع واستدرجته بالاتفاق مع زوجها، وعندما ركب الضحية سيارتها باغته زوجها من الخلف وخنقه بأحد الكوابل حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

واعترفت السفاحة الشابة أن السبب في القتل هو رغبتها هي وزوجها الجديد في الاشتراك بقتل أحد الأشخاص معاً.

وأضافت للصحيفة “لا أعترف بتلك الجرائم لكي أخرج من السجن، فأنا إذا أفرج عني سأعيد الكرّة مراراً”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث