لص تشيكي يسلّم نفسه طواعية للشرطة

لص تشيكي يسلّم نفسه طواعية للشرطة
المصدر: براغ- (خاص) من إلياس توما

أقدم لص تشيكي على تسليم نفسه للشرطة بعد ساعات قليلة من قيامه بعملية سطو مسلّح على مصرف في العاصمة براغ كي يستطيع تسديد الديون التي تراكمت عليه تجاه أصدقاء ومعارف له.

وذكر المسؤول في الأمن الجنائي في براغ اوتو كوباتش، إن اللص دخل إلى مصرف في دائرة براغ الخامسة، وقدّم ورقة للموظفة كتب عليها:” لدي مسدس وأريد مالا”، فما كان من الموظفة الخائفة إلا أن قدمت له كل ما لديها في الصندوق وهو 200 ألف كورون أي 10 آلاف دولار.

وأضاف أنه أخذ المبلغ دون أن يعترض على حجمه، ثمّ خرج من المصرف، غير أنه قام بعد 10 دقائق من ذلك بالاتصال بالشرطة وإبلاغها بأنه هو من ارتكب هذا الفعل، وأنه ينوي تسليم نفسه طواعية، الأمر الذي قام به بالفعل، في اليوم التالي، دون أن يصطحب معه المبلغ الذي أخذه من المصرف.

ويزعم اللص أنه رجل أعمال تدهورت تجارته، فاضطر إلى الاقتراض من أصدقائه، وهو الأمر الذي دفعه إلى الاستيلاء على المبلغ، وأنّه سدّد ما أخذه منهم، موضحا أنّ ديونه انتقلت الآن من الأصدقاء إلى المصرف.

ورفض اللص الإفصاح عن أسماء الأصدقاء الذين أعاد لهم المال، لأنه وفق القانون يمكن مصادرة هذا المال منهم كونه وصلهم عن طريق فعل جزائي يعاقب عليه.

يذكر أن الشرطة وجّهت للرجل تهمة السطو، الأمرالذي يمكن أن يعرضه إلى السجن لفترة تتراوح من عامين إلى عشرة أعوام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث