ألمانيا: شرطي يقتل مواطنا ويلتهم لحمه

ألمانيا: شرطي يقتل مواطنا ويلتهم لحمه
المصدر: إرم- (خاص) من وداد الرنامي

قتل شرطي ألماني احد مواطنيه وقام بتقطيع جثته، وأكد خلال استنطاقه أنه حقق رغبة الضحية الذي كانت تراوده أمنية أن يقوم شخص بقتله والتهام لحمه.

وجرت الوقائع في الرابع من هذا الشهر، عندما قصد مدير شركة لإدارة الأصول بهانوفر مدينة دريسد للالتقاء بالشرطي “ديتليف غ”، بعد لقاء الرجلين افتراضيا على موقع خاص بموضوع أكل لحوم البشر.

في التفاصيل أن المدير يراوده حلم منذ سنوات بأن يقوم شخص بقتله والتهام لحمه، إذ تداول الموضوع كثيرا مع الشرطي من خلال الرسائل الالكترونية والهاتفية، وكذا المكالمات المباشرة بينهما، فيما يقول الشرطي إنه لم يفعل غير تحقيق رغبة ضحيته، عندما استقبله ليلتها في المحطة ورافقه إلى منزله حيث قام بذبحه وتقطيع جثته.

وبينما قام زملاء العمل بعد أسبوع من اختفاء الضحية باللجوء إلى الشرطة، أجرت الأخيرة تحقيقا في الأمر، وتمكنت من التوصل إلى المتهم من خلال نشاط المختفي على الإنترنت ومكالماته الهاتفية.

المتهم كان يعمل كخبير في الشرطة العلمية المحلية، وتم إلقاء القبض عليه في مقر عمله، إذ اعترف بجريمته و شرح الوقائع التي لم تستغرق سوى بضع ساعات، كما دل الشرطة على الأماكن التي دفن فيها قطع الجثة المجردة من العظام في أرضية حديقته.

وقال أحد القضاة إن القاتل نفى وجود أي دافع جنسي للجريمة، وأكد أن ما فعله كان إرضاء لرغبة الضحية.

وفتحت نيابة دريسد تحقيقا في الموضوع، واستبعدت المدعية العامة اندريا فيرون أن يتم تكييف الجريمة على أنها سعي إلى القتل من طرف الضحية، حيث تكون عقوبة القاتل في حالة إثبات سعي الضحية إلى القتل خمس سنوات، بينما تكون عقوبة القتل العمد السجن المؤبد.

ورغم أن حالة أكل لحوم البشر غير ثابتة في هذه القضية، إلا أنها أعادت إلى الأذهان جريمة آكل لحوم البشر بروتنبرغ سنة 2001، الذي صدم الألمان بشريط مسجل مدته تسع ساعات لجريمة افترس فيها هو وصديق له لحم صديق ثالث نزولا عند رغبته، قبل تقطيعه وتعبئة أجزائه في أكياس داخل البراد من أجل الاستعمال لاحقا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث