دول مجلس التعاون تستثمر التعليم الخاص

دول مجلس التعاون تستثمر التعليم الخاص

دول مجلس التعاون تستثمر التعليم الخاص

دبي- يعتبر سوق التعليم العالي في الشرق الأوسط القطاع الأسرع نمواً في العالم. ومع تزايد عدد المدارس العالمية التي يتم بناؤها والنمو السكاني القوي والتوسع الاقتصادي المستمر، شهدت حجم سوق التعليم الخاص في منطقة مجلس التعاون الخليجي زيادة وصلت إلى 5 مليار دولار أمريكي، وتعبر دبي هي الأمثل في هذا المجال.

 

هذا وفقاً لتقرير مؤتمر الاستثمار في التعليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حول “توجهات الاستثمار والتوسع في التعليم الخاص في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2013”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث