في لبنان.. كن نسيباً لميقاتي واحصل على الجنسية

في لبنان.. كن نسيباً لميقاتي واحصل على الجنسية

في لبنان.. كن نسيباً لميقاتي واحصل على الجنسية
 بيروت (خاص) من شوقي عصام
 
 
أشتعلت ثورة جديدة من جانب الناشطات والحقوقيات اللبنانيات كانت ساحتها وسائل التواصل الأجتماعي “الفيس بوك” و”تويتر” بسبب عدم أحقية المواطنة اللبنانية في اعطاء الجنسية لزوجها وإبنائها كما هو للمواطن اللبناني.
 
وتفاقمت الأزمة من جديد بعد أن تم اكتشاف منح رئيس حكومة تصريف الأعمال “نجيب ميقاتي” الجنسية اللبنانية لزوج شقيقته “نجلاء” رجل الأعمال الأردني “عصام بدير”.
 
وقالت أحدى الناشطات تدعى “راندا” ساخرة إن “المرأة اللبنانية بإمكانها أن تعطي جنسيتها لزوجها ولكن بشروط؛ أهمها أن تكون أختها متزوجة برئيس وزراء لبنان”، وتابعت بأن “حصول رجل الأعمال الأردني بدير نسيب ميقاتي على الجنسية اللبنانية جاء في أطار صفقة تتعلق بشراء شركة الكهرباء الأردنية”.
 
وتوضح معلقة أخرى على القضية وتدعى “زينة”: “حتى لا يتعرض الشريكين لدفع ضرائب باهظة في هذه الصفقة قرروا اللجوء إلى ثغرة في قانون مؤسسة تشجيع الاستثمار في الأردن الذي يجعل المستثمر الأجنبي معفي من جزء كبير من الضرائب ويحصل على تسهيلات فكان اللجوء لفكرة اعطاء الجنسية اللبنانية  لـ”بدير” ليصبح مستثمراً أجنبياً لإتمام الصفقة”.
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث