سلاف فواخرجي: بشار الأسد شريف وأصالة تدعم الإرهابيين

سلاف فواخرجي: بشار الأسد شريف وأصالة تدعم الإرهابيين

سلاف فواخرجي: بشار الأسد شريف وأصالة تدعم الإرهابيين

بيروت – وصفت الفنانة سلاف فواخرجي، الرئيس السوري بشار الأسد بأنه شخص طيب القلب يسعى لمصلحة بلده، وأشارت إلى أنه زعيم وليس ديكتاتوراً، مؤكداً أن سوريا تتعرض إلى مؤامرة خارجية كبيرة.

 

واعتبرت أن الفنانة «أصالة» فقدت الكثير من محبيها بسبب موقفها الأخير من الأزمة السورية، مؤكداً أنه من الأفضل لـ«أصالة» الجلوس في المنزل والاكتفاء بالصمت بدلاً من ظهورها برأيها المتطرف الداعم للإرهابيين، حسب قولها.

 

وأضافت «فواخرجي» أنها ترى العديد من الأخطاء في النظام السوري الحالي، لكن اعتبرت أن هناك الكثير من المزايا التي أوجدها نظام بشار الأسد، خاصة بعد الإصلاحات التي لبّى فيها مطالب الشعب.

 

وأشارت إلى أن سوريا كانت تفتح أبوابها وقلبها للجميع، لكن العديد من الدول العربية خذلتها في الأزمة، مشددة على أن الشعب السوري يرفض الحوار مع الإرهابيين، عكس النظام السوري الذي يؤكد أن الحل الوحيد في الحوار، حسب قولها.

 

وأوضحت أن كل البيوت السورية فقدت أحد أفرادها على أيدي الإرهابيين في المعارضة السورية، معتبرة أن المعارضة الشريفة يجب أن تضع يدها في يد النظام السوري من أجل القضاء على الإرهاب، حسب قولها.

 

وأكدت أنها تعيش في منزلها دون أي حماية وبدون أي دعم من النظام الحالي، وأنها ستظل موجودة في سوريا، مشيرة إلى أنها تقدر موقف النجوم السوريين الذين أصروا على البقاء في بلدهم ورفضوا الخروج منها، واصفة موقفهم بالمشرف لأنهم يدافعون عن بلادهم، حسب قولها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث