السويد أفضل بلد للشيخوخة

السويد أفضل بلد للشيخوخة

السويد أفضل بلد للشيخوخة

 

من عبد الله دقامسه

 

 

احتلت السويد المركز الأول في تصنيف الرفاه الاقتصادي والاجتماعي لكبار السن في 91 دولة، وحلت البرازيل في المرتبة 31 من حيث نوعية الضمانات الاجتماعية فيما جاءت الصين في المرتبة 35 والهند حلت 73 وروسيا 78. وحلت أفغانستان في المرتبة 91 فيما جاءت باكستان في المرتبة 89.

 

 

 

وبحسب دراسة صدرت الثلاثاء عن الأمم المتحدة فأن العالم يتجه سريعاً نحو الشيخوخة، ومع ذلك، يبدو أن كثيراً من الدول ليست مستعدة تماماً لتوفير احتياجات الأعداد المتزايدة من كبار السن.

 

وبحسب تقرير الأمم المتحدة ، فان الدول التالية من حيث تحقيق رفاهية من هم في سن الشيخوخة على ارضها هي هولندا وكندا وسويسرا ونيوزيلندا والولايات المتحدة وايسلندا واليابان، فيما تأتي فرنسا مثلا في الترتيب الثامن عشر بين دول العالم، وفي الترتيب الثالث عشر بين الدول الاوروبية. وتشير هذه الدراسة، التي نشرها صندوق الامم المتحدة للسكان ومنظمة “هيلب آيج انترناشونال” التي تعنى بالدفاع عن حقوق كبار السن، إلى الثغرات في سياسات الدول لمواجهة التغيرات الديموغرافية فيها، نظراً إلى ازدياد نسبة المسنين في العالم.

 

ولم يأت تصنيف السويد كأول بلد مثالي للمسنين من عبث خاصة وان معايير الرعاية الاجتماعية وضمانات سن التقاعد في دول شمال أوروبا هي حتى اليوم من أفضل التصنيفات وفق مؤشر “غلوبل إيج واتش”، وهو ما جعل من السويد البلد الأول من حيث تسهيلات النقل والخدمات الاجتماعية والصحية للمسنين الذين تجاوزوا سن الـ 60 و منحهم أفضل نوعية حياة.

 

ومن الملاحظ، حسب تقرير للأمم المتحدة أنه للمرة الأولى في تاريخ البشرية، فإن عدد كبار السن ممن تزيد أعمارهم على 60 سنة، سيتجاوز بحلول العام 2050، عدد صغار السن أو المراهقين الذين تقل أعمارهم عن 15 سنة.

 

 

وأجرى التصنيفات موقع المساعدة الدولية للمسنين في شبكة الإنترنت الذي يُعنى بمراقبة مؤشرات حماية المسنين على الصعيد العالمي، بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة.

 

ان كنت من محبي تغيير مكان الاقامة بعد سن التقاعد فان السويد تعد البلد الأمثل للعيش بسعادة مع التقدم في العمر تليها النرويج وألمانيا فيما حلت بريطانيا في المرتبة الـ 13 ضمن القائمة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث