إضراب طياري “اير فرانس” يدخل يومه 13

إضراب طياري “اير فرانس” يدخل يومه 13

باريس – استمر السبت إضراب طياري شركة “اير فرانس” لليوم الثالث عشر من دون أن يرتسم حل في الأفق رغم ضغط الحكومة لإنهاء هذا التحرك الذي يؤثر على حسابات الشركة وصورتها.

وتوقفت المفاوضات مجددا وهددت النقابة الأكثر تمثيلا للطيارين بتمديد الإضراب إلى ما بعد 30 ايلول/سبتمبر إذا لم تستانف المباحثات سريعا.

وشل نشاط نصف طائرات الشركة منذ بدء الخلاف في 15 ايلول/سبتمبر ولا تزال التعبئة قوية بين الطيارين مع نسبة إضراب بلغت 57 بالمئة بحسب إدارة الشركة.

وتتوقع إدارة الشركة أن تكون نسبة الإضراب 54 بالمئة غدا الأحد مع تأمين 45 بالمئة فقط من الرحلات.

ويدور الخلاف حول مصير تطوير أنشطة “اير فرانس” في مجال الطيران الاقتصادي من خلال فرعها “ترنزافيا” الذي تعتبره الإدارة وخبراء القطاع “إستراتيجيا” لتأمين مستقبل المجموعة التي بدأت عملية إعادة هيكلة مالية قبل ثلاث سنوات.

وتراجعت إدارة “اير فرانس” خلال الأسبوع عن مشروع لتطوير ترانزافيا أوروبا الذي اعتبر الطيارون أنه “إغراق اجتماعي” يقوم على استبدال العقود الموحدة للطيارين بعقود محلية تختلف بحسب كل بلد.

لكن نقطة الخلاف الأهم تتصل بترانزافيا فرنسا حيث يخشى الطيارون أن يفقدوا امتيازاتهم الاجتماعية الحالية مع “اير فرانس” من خلال عقود جديدة مع “ترانزافيا فرانس”.

ورفضت إدارة الشركة الاستجابة لطلب الطيارين باعتماد عقد موحد وقالت مساء الجمعة إن وضعها أصبح “بالغ الدقة” مع خسارة يومية بقيمة 20 مليون يورو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث