قطاع التكنولوجيا المصري يستقبل استثمارات سعودية

قطاع التكنولوجيا المصري يستقبل استثمارات سعودية

قطاع التكنولوجيا المصري يستقبل استثمارات سعودية

القاهرة – (خاص) من محمد عز الدين

 

يستعد قطاع التكنولوجيا والمعلومات المصري لاستقبال استثمارات سعودية جديدة خلال الفترة المقبلة، وذلك في أعقاب لقاء المهندس عاطف حلمي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري، مع المهندس محمد رشيد البلاع نائب رئيس غرفة التجارة والصناعة بالمملكة العربية السعودية، ورئيس المجموعة الوطنية للتقنية بالمملكة، اللذان بحثا فرص الاستثمار في مصر في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

 

كما تم مناقشة عدداً من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، على رأسها المسؤولية الاجتماعية للشركات تجاه المجتمع والاهتمام في هذا الإطار بتوفير متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصة في المناطق النائية والمهمشة خاصة مناطق “النوبة وسيوة” ، وتقديم الحلول التكنولوجية لمشكلات الجمعيات الأهلية لمساعدتها في أداء دورها وتقديم خدماتها للمجتمع بكفاءة.

 

وأعلن المهندس رشيد البلاع أن غرف التجارة والصناعة ستوقع اتفاقية للتعاون المشترك مع مصر بهذا الخصوص، مشيرا إلى أنه يهدف إلى تفعيل عدد من الشراكات بين شركاته في المملكة مع نظيرتها من الشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة في ذات المجال في مصر، وذلك بهدف جذب العديد من الاستثمارات والشركات السعودية إلى الأسواق المصرية.

 

تأتى هذه الزيارة في أعقاب الزيارة التى قام بها المهندس عاطف حلمي للمملكة العربية السعودية أوائل الشهر الجاري، والتقى خلالها بالمسؤولين السعوديين، والدكتور عبد الرحمن بن عبد الله الزامل، رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالرياض.

 

وطلب المهندس محمد رشيد البلاع استئجار مساحة في حدود 2000 متر مربع في المباني الجاهزة بالمنطقة التكنولوجية بالمعادي لاستخدامها على وجه السرعة في بدء أعمال شركاته، كما أكد البلاع على طلبه في الحصول على قطعة أرض فى حدود 2700 متر مربع لاستغلالها بنظام حق الانتفاع في إنشاء مبنيين لمجموعة شركاته تستخدمها في انطلاق أعمالها من على أرض المنطقة التكنولوجية بالمعادى، وخدمة عملائها حول العالم.

 

وزار المهندس محمد رشيد البلاع والوفد المرافق له من رجال الأعمال والمستثمرين المنطقة التكنولوجية بالمعادي، وتعرف على أهم الأنشطة التقنية عالية المستوى التى تقدمها المنطقة التكنولوجية، ومراكز الكول سنتر بها التى يتم من خلالها تصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات لعملاء الشركات العالمية حول العالم بأكثر من 9 لغات يقدمها الشباب المصري المؤهل على أعلى مستوى للتواصل مع العالم.

 

وتقديم الحلول التقنية لعملائها بأعلى درجة من الكفاءة والحرفية، كما تفقد البلاع الأقسام والمباني التي يتم تأجيرها والأراضي التى سوف يتم طرحها على المستثمرين بنظام حق الانتفاع لبناء مبانى على نفس الدرجة من التجهيز والكفاءة ليتم من خلالها تصدير خدمات تكنولوجيا المعلومات والتعهيد.

 

وتم استعراض البنية التحتية المكونة للمنطقة التكنولوجية والتي تم تأسيسها طبقا لأعلى مستويات التكنولوجيا في العالم، والمزايا التي تقدمها المنطقة للشركات التي تعمل على أرضها، بالإضافة إلى الفرص الاستثمارية التى توفرها في هذا المجال.

 

وأبدى البلاع والمرافقين له من رجال الأعمال والمستثمرين إعجابهم بمستوى جودة الأعمال والخدمات التى يتم تصديرها من المنطقة التكنولوجية بالمعادي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث